10:50 GMT04 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    نشرت جامعة "هارفارد" الأمريكية ما وصفته بـ"التقنية الثورية" الجديدة، التي يمكن أن تكون بمثابة "أمل" لكافة مرضى السرطان.

    وأشار الباحثون في هارفارد إلى أنهم تمكنوا من ابتكار طريقتين يمكن أن تدفعا الخلايا السرطانية إلى الانتحار.

    واعتمد الباحثون على تقنية تمكنهم من تخليق خلايا سرطانية معدلة وراثيا، تدور في مجرى الدم بالأوعية الدموية، لتذهب إلى منطقة انتشار "الورم السرطاني"، ليدفع الخلايا السرطانية الأصلية إلى الانتحار.

    واستخدم العلماء في تخليق الخلايا السرطانية المعدلة وراثيا، بروتين "إس-تريل" القاتل للخلايا السرطانية، والذي لا يشكل أي ضرر للخلايا السليمة بجسم الإنسان.

    ونجحت تلك الخلايا الوراثية الجديدة بصورة كبيرة في فئران التجارب، فيما نجحت عملية "التدمير الذاتي" للخلايا السرطانية القاتلة.

    وأثبتت التقنيات الجديدة نجاحا في علاج أورام أولية وثانوية في الدماغ والثدي.

    انظر أيضا:

    دور الواصمات الحيوية في علاج السرطان
    تصميم كبسولة صغيرة مع نقاط عمومية لتشخيص السرطان
    طريقة تسريع أيونات لتحسين علاج السرطان
    إيجاد مبيد لقتل السرطان
    تناول ملعقة واحدة يوميا من هذه المادة الغذائية يقيك من السرطان
    علماء روس: اختبار سريع لتحديد مرض السرطان
    الكلمات الدلالية:
    جامعة هارفارد, سرطان الثدي, مرض السرطان, ورم سرطاني, سرطان, أخبار طبية, أخبار علوم, خلايا سرطانية, أورام سرطانية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook