18:39 GMT04 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قدم رائد الفضاء الأمريكي، كريس هادفيلد، في محطة الفضاء الدولية في ديسمبر/ كانون الأول 2012، تجربة علمية بسيطة، لكن كانت نتيجتها غريبة بعض الشيء بالنسبة للحضور الذين شاهدوها بعرض مباشر.

    وبينما كان رائد الفضاء يتحدث مع طلاب الجامعات الأمريكية عن طبيعة الحياة في الفضاء، طلب أحدهم مسح منشفة مبللة بالماء وعصرها.

    وأخذ رائد الفضاء الطلب على محمل الجد، وعلى الفور قام بتنفيذ طلب الشاب، لكن النتيجة كانت مذهلة، حيث تجمعت المياه حول المنشفة كقطعة هلامية متماسكة غريبة الشكل.

    وفسر العلماء الحادثة بأن للماء توتر سطحي، والذي يعمل كغطاء ضعيف للغاية يحيط بجداره الخارجي، هذا السطح يجعله مقاوما (بشكل هش وبسيط) للعوامل الخارجية بالإضافة إلى توزيع شحنات ذرات الماء الكهربائية، لكن أثره في الفضاء يبدو واضحا خلافا لأثره على الأرض، لكننا يمكن أن نشعر به عند مشاهدة بعض الحشرات تمشي على سطح الماء.

    النقطة المهمة هي أن ذرات الماء تجتذب بعضها البعض، وتشكل ما يسمى بالطاقة الكامنة، مايجعلها تبدو متماسكة وهلامية في الفضاء، بحسب موقع "سلات".

    انظر أيضا:

    بمشاركة هزاع المنصوري... انطلاق الدورة الـ22 من "ندوة الإنسان في الفضاء" بدبي
    موعد خروج الروبوت "فيدور" إلى الفضاء المفتوح
    سعوديون وإماراتيون يبحثون التصدي لأخطار الفضاء السيبراني في العمل الدبلوماسي
    تطبيق روسي جديد يتيح رؤية كوكب الأرض من الفضاء
    الكلمات الدلالية:
    رائد فضاء, الماء, سر الماء, الفضاء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook