20:29 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    عددت رئيسة رابطة أطباء الكشف عن سرطان الثدي الروسية، ناديجدا روجكوفا، في حديث عبر المحطة الإذاعية "غفوريت موسكفا"، بعض العوامل التي يمكن أن تؤثر على تطور سرطان الثدي.

    عامل الخطر الأول هو زيادة الوزن. كما أوضحت الطبيبة، ترسب الأنسجة الدهنية الإستروجين - وهو هرمون يمكن أن تصبح زيادته في بعض الحالات مادة مسرطنة.

    العامل الثاني هو عدم الاستقرار النفسي والعاطفي والمواقف العصيبة التي يمكن أن تؤدي إلى تغييرات في الجسم.

    والثالث هو الوراثة، من الممكن القيام بتحليل يكشف وجود طفرة جينات مسؤولة عن بروتين مضاد للأورام.

    وقالت الطبيبة: "إذا لم تكن هناك طفرة، فسيتم إنتاج هذا البروتين بدرجة كافية ويكون خطر الإصابة به أقل. إذا كان هناك طفرة، فإننا نعلم أن للجين نسختين، مما يعني أن نسخة واحدة لا تعمل وأن هذا البروتين يصبح أقل بمرتين. ويكون خطر الإصابة بالسرطان 80%. الطريقة الأولى للوقاية هي إزالة الثدي، والثانية هي إجراء العلاج بالعقاقير".

    وأضافت الطبيبة أن هناك مؤشرات لا يمكن أن نأثر عليها، مثل الجنس والعمر والبيئة. ومع ذلك، يجدر تذكر الأشياء التي يمكننا تغييرها.

    انظر أيضا:

    للوقاية من سرطان الثدي... تناولي هذا النوع من المكسرات
    أردنية تبتكر جهازا للكشف المبكر عن سرطان الثدي لا يحتاج إلى "خزعة"
    دراسة: نظام للذكاء الاصطناعي بجوجل يحسن من اكتشاف سرطان الثدي
    الكلمات الدلالية:
    صحة, طبيب, هرمون, سرطان الثدي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook