12:08 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    نجح العلماء، تجريبيا، في تأكيد فرضية هطول أمطار من الألماس على كوكبي أورانوس ونبتون، حيث قاموا بإنشاء ظروف مشابهة لتلك الموجودة على الكوكبين في المختبر.

    وافترض العلماء، سابقا، أنه بسبب الضغط الهائل في الغلاف الجوي للكوكبين، يمكن أن تحدث أمطار من الألماس. ولإثبات صحة هذه النظرية، أجرى موظفو المختبر الوطني في جامعة ستانفورد " SLAC" تجربة علمية، واستخدموا معدات فريدة لمحاكاة ضغط الغلاف الجوي للكواكب العملاقة بالإضافة إلى المادة الكيميائية الستايرين (C8H8)، والتي تشبه إلى حد كبير خصائص المادة التي يتم تحويل الميثان فيها (CH4) عندما يتعرض لضغط ودرجة حرارة عالية.

    وتم استخدام ليزر لتسخين الستايرين إلى درجة حرارة 5000 كلفن، ثم زاد العلماء الضغط إلى 1.5 مليون بار، وفق مجلة "Nature Communications"

    ووفقا للعلماء، فإن هذا الضغط يعادل وضع جسم بوزن 250 فيلًا أفريقيًا على ظفر الأصبع. ونتيجة لذلك، شاهد العلماء تحول الكربون الموجود في الستايرين إلى ألماس، وتم إطلاق المادة المتبقية في شكل هيدروجين نقي.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook