00:06 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    يعتبر الزئبق، و هو عنصر كيميائي طبيعي موجود في الهواء والماء والتربة، سام لجسم الإنسان. ولكن يوجد هذا العنصر في بعض أنواع الأسماك التي يتناولها البشر. وتحدث خبراء التغذية عن الأسماك التي يمكن أن يكون تناولها ضارا بالصحة.

    ذكرت صحيفة La Vanguardia، أنه وفقا لدراسة أجرتها جامعة هارفارد، نظرا لارتفاع درجة حرارة المحيطات، بدأ تركيز الزئبق في الأسماك والمحار يزداد.

    وقال اختصاصي التغذية وعالم النفس الصحي أليخاندرو بيرا: "الزئبق يضر بالجهاز العصبي فقط إذا تم تناوله بجرعات كبيرة. هو موجود بشكل أساسي في الحيوانات المفترسة الكبيرة".

    ووفقا لدراسة كلية من جامعة مورسيا، يوجد في أجسام الإسبانيين أكبر كمية من الزئبق من بين جميع الأوروبيين، الذين يعشقون أطباق سمك السيف. ولا توصي وكالة سلامة الأغذية الإسبانية بتناول هذه الأسماك وسمك القرش والتونة للأطفال والنساء الحوامل.

    وشمل الخبراء أيضا سمك السيف والتونة والماكريل والبايك وأسماك القرش والحيتان كأسماك غنية بالزئبق.

    ومع ذلك، وفقا لبعض العلماء، يخرج معظم الزئبق أثناء عملية طهي الأسماك. بالإضافة إلى ذلك، عادة ما تكون هذه الأسماك غنية بالسيلينيوم والدهون الصحية، مما يقلل الآثار الضارة للزئبق. ومع ذلك، لا يجب تناول الكثير من هذه الأسماك.

    انظر أيضا:

    في مقدمتها الطهي بالبخار... 6 طرق صحية لطهي الأسماك
    3 علامات يقدمها العلماء تؤكد أن أصل الإنسان نوع من الأسماك تتواجد على مائدتنا
    أكثر الأسماك فائدة
    الكلمات الدلالية:
    صحة, الزئبق, الأسماك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook