05:35 13 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    تحف وآثار مصرية في متحف إجيزيوالأثري في إيطاليا

    "طهرقا"... الفرعون الأسود يظهر في كوبنهاجن

    © AFP 2017/ Marco Bertorello
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 41

    افتتح معرض القطع الأثرية المصرية الذى يقيمه متحف غليبتوتيك GLYPTOTEK في العاصمة الدنماركية كوبنهاجن، تحت عنوان "طهرقا- الفرعون الأسود"، التي يعود تاريخها إلى فترة حكم الأسرة الخامسة والعشرين.

    يركز المعرض على حقبة معينة من التاريخ المصري القديم، التي تولى فيها حكام النوبة زمام الأمور في البلاد لفترة زمنية قاربت من المائة عام وذلك سنة 750 قبل الميلاد.

    حضر حفل الافتتاح العديد من الأكاديميين المعنيين بدراسة علم المصريات، فضلاً عن عدد كبير من الجمهور الدنماركي من مرتادي متحف غليبتوتيك الشغوفين بالآثار والحضارات القديمة، علاوة على بعض السفراء الأجانب المعتمدين لدى الدنمارك، وأعضاء السلك الدبلوماسي.

    كما شاركت سفارة جمهورية مصر العربية، التي حرصت على إضفاء طابع مصري شرقي على المناسبة، ومن المقرر أن يستمر المعرض، الذي افتتح أبوابه للجمهور قبل يومين، حتى 28 يونيو المقبل.

    يعد الفرعون "طهرقا" أبرز حكام تلك الحقبة التاريخية المهمة من تاريخ مصر القديمة، وقد حصل المتحف على تلك القطع من المتحف البريطاني في لندن.

    وقد خاض طهرقا حربا ضد الفرس وانتصر فيها، وقال فيها ملك الفرس "لقد رأيت قوما أشداء لم أر مثلهم قط"، ورغم أن فترة حكم طهرقا امتلأت بحروب خاضها ضد الأشوريين، فقد تخللتها فترات سلام ورخاء.

    كما خاض الفرعون الأسود طهرقا على رأس قوات كوشية- مصرية معركة تاريخية ضد الامبراطور الأشوري سنحاريب دفاعا عن أورشليم بعدما استنجد به قاطنوها، ونجح في وقف الزحف الآشوري، وعاد سنحاريب إلى بابل بعدما يئس من الحصار.

    انظر أيضا:

    اليونسكو تدين تدمير آثار نمرود الآشورية وتعتبرها "جريمة حرب"
    بعثة آثار: اكتشاف ملك فرعوني يقتل متأثرا بجراح لدى مقاومته الهكسوس
    فنانون فلسطينيون يمحون آثار "الحرب" بالألوان الزاهية
    باحث آثار عراقي يثني على جهود روسيا لإنقاذ آثار العراق من "داعش"
    الكلمات الدلالية:
    أثار, كوبنهاجن, الدنمارك, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik