02:22 16 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    La estatuilla del Oscar

    في عيد ميلاده...10 معلومات عن مارتن سكورسيز

    CC BY 2.0 / Davidlohr Bueso
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 10

    يحتفل المخرج العالمي الشهير مارتن سكورسيز، اليوم 17 نوفمبر/ تشرين الثاني، بعيد ميلاده الـ75، ليكون بذلك قد قضى نحو 58 عاما في عالم السينما والإخراج، إذ أنه بدأ العمل السينمائي في عام 1959.

    منذ ذلك الحين أخرج سكورسيز أكثر من 30 فيلما، أهمها "سائق التاكسي" و"عصابات نيويورك" و"ذا ديبارتيد" و"الثور الهائج".

    في التقرير التالي نستعرض 10 معلومات عنه:

    1. ترشح سكورسيز لجائزة  الأوسكار ثماني مرات، إلا أنه حصل على الجائزة مرة واحد فقط عن فيلم "ذا ديبارتد" عام 2007، وهو من بطولة النجم ليوناردو دي كابري.

    2. في العام نفسه احتلت صورته غلاف مجلة "التايم" الأمريكية، كأكثر الشخصيات تأثيرا في العالم.

    3. وفي نفس العام أيضا، احتل المركز الثاني في استطلاع رأي عن أفضل المخرجين على مستوى العالم، بعد ألفريد هيتشكوك.

    4. "الكلب زوي" هو الحيوان الأليف لسكورسيز، حيث كان يجلس بجانبه في أثناء التصوير. كما ظهر في فيلمه الشهير "عصر البراءة" عام 1993.

    5. عام 2010 في مقابلة مع مجلة "فانيتي فير"، قال سكورسيز إن أعظ إنجازاته هو "وضع قطرات الأذن للكلب زوي".

    6. سكورسيز مصاب برهاب من الرقم 11، إذ أنه لا يسافر أبدا في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني. كما أنه يرفض أيضا الإقامة في الطابق الـ11.

    7. عندما مرض أحد الممثلين أثناء تصوير فيلم "سائق التاكسي"، لعب سكورسيز الدور بدلا منه.

    8. وظهر أيضا في فيلمه الشهير "كازينو" عام 1995.

    9. منذ عام 1974، ترشحت أفلام سكورسيز لـ20 جائز أوسكار، حصل فيلمه "الطيار" على خمسة منها، فيلمه "هوغو" على خمسة أيضا.

     

    10. في البداية عمل سكورسيز في تدريس السينما بجامعة نيويورك، وكان من بين تلاميذه أوليفر ستون وجوناثان كابلان.

    انظر أيضا:

    بالصور...دبي تتألق في أسبوع الموضة العربي
    بالصور...كريستيان بيل يتخلى عن رشاقته لتجسيد سياسي أمريكي
    قواعد جديدة للتنافس على جوائز الأوسكار
    الأدب ورواياته... الفائز الأكبر في جوائز الأوسكار 2015
    "الرجل الطائر" يحصد أهم جوائز الأوسكار لعام 2015
    الكلمات الدلالية:
    سائق التاكسي, تاكسي درايفر, انفصال ليوناردو دي كابريو, جوائز الأوسكار, مارتن سكورسيز, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik