04:04 GMT22 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    قبيل توجهها، اليوم الخميس، إلى جلسة علاجها من مرض سرطان الثدي، زارت سيدة سوريا الأولى أسماء الأسد مركز الفحص الخاص بحملة سرطان الثدي بالمشفى العسكري بدمشق.

    وأظهر مقطع فيديو نشرته صفحة رئاسة الجمهورية السورية على "فيسبوك" دخول سيدة سوريا الأولى إلى المركز حيث التقت فور دخولها مجموعة من النساء اللواتي حضرن لإجراء الكشف المبكر عن سرطان الثدي.

    وقالت أسماء الأسد: أمر مهم وجودكن هنا في مركز الفحص لأن إجراء هذا الفحص الضروري لكن ولأولادكن ولعائلاتكن ولنا جميعا.. وكما أن عائلاتكن بحاجة لكن فإن البلد أيضا يحتاجكن أيضا.

    وأضافت: هناك آلاف السيدات مثلكن تشجعن وجئن إلى هنا للفحص والاطمئنان خصوصا وأن الكشف المبكر يساعد على الشفاء من سرطان الثدي.

    داعية إياهن للتحلي  بالقوة وتشجيع كل من حولهن من السيدات للمبادرة إلى الفحص المبكر.

    وختمت بالقول: نحن نقوى بكن كما حصل خلال سنوات الحرب.

    يشار إلى أن سوريا أطلقت بداية تشرين الأول/ أكتوبر الجاري "الحملة الوطنية للتوعية بأهمية الكشف المبكر عن مرض سرطان الثدي"، وقامت بتغليف صرح "أنا أحب دمشق" في ساحة الأمويين وسط العاصمة السورية بالأشرطة الوردية ضمن شهر التوعية العالمي بالمرض.

    كما أعلنت السيدة أسماء الأسد في 8 آب/ أغسطس الماضي أنها بدأت المرحلة الأولية من علاج سرطان الثدي تم اكتشافه في مراحله المبكرة.

    انظر أيضا:

    استشاريون: السعوديات أقل عرضة للإصابة بسرطان الثدي عالميا
    سوريا... حملة الكشف المبكر عن "سرطان الثدي" تغطي "أنا أحب دمشق" بالشريط الوردي
    إحذري...البرغر يسبب الإصابة بسرطان الثدي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا, سرطان الثدي, رئاسة الجمهورية السورية, أسماء الأسد, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook