17:34 GMT08 مايو/ أيار 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    112
    تابعنا عبر

    أصدرت المملكة العربية السعودية قرارا بإلغاء قانون فصل النساء عن الرجال في المطاعم، بحسب ما صدر عن وزارة الشؤون البلدية والقروية في المملكة.

    حول القرار الجديد تحدث عدد من الخبراء الروس والسعوديون عن الخطوة الجديدة وكيف تقبلها الشارع المحلي، وحول ما إذا كان هناك معارضون للفكرة.

    الفكرة إيجابية وتحتاج بعض الوقت لتقبلها

    تحدثت خبيرة المعهد الروسي للدراسات الاستراتيجية، ماريا مخموتوفا، عن القانون الجديد لـ"سبوتنيك" قائلة "القانون الجديد مثله مثل أي قانون، سينظر إليه بادئ الأمر بأنه خروج عن التقاليد بنظرة غامضة، في البداية".

    وأضافت "هذه خطوة نحو التقدم بالمجتمع السعودي، لكن لا يمكن إعتبار ذلك إيجابيا بشكل سريع، فالأشخاص الذين حصلوا على التعليم ويسافرون خارج المملكة ولديهم عملهم، ينظرون الى هذا الاتجاه بأنه على الطريقة الأوروبية وطريق نحو التقدم، في الوقت الذي يعتبر فيه أشخاص آخرون متمسكين في الدين القرار سلبيا".

    وتابعت قائلة "من المهم أن نرى رد فعل أحفاد قبيلة الشيخ على هذا الأمر بالإضافة لرد فعل الإعلام السعودي، وأعتقد بأن الأمر سيمضي بسلاسة".

    ووافق جاد طنطاوي، رئيس تحرير مجلة "غولدن غولدن برس" السعودية الخبيرة الروسية، حيث أنه ليس كل ممثلي المجتمع السعودي على استعداد لقبول الخروج عن التقاليد و"تحرير" المرأة.

    وأضاف "رؤية 2030، التي أطلقها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، سمحت للمجتمع السعودي بالتخلص من بعض بقايا التقاليد القديمة الذهنية الموجودة لدى القبائل العربية، وبشكل خاص فيما يتعلق بمكانة المرأة في المجتمع، بالطبع هناك من لا يؤيد الحرية للمرأة، لكن عندما يسافرو ن إلى لبنان والإمارات، فإنهم لايصابون بالصدمة عند رؤية النساء أحرار".

    وحول قرار إلغاء الفصل بين الرجال والنساء في المطاعم تحدث طنطاوي قائلا " بشكل عام استجاب الشارع السعودي بشكل إيجابي للغاية لهذا القرار، وبالتأكيد له مؤيدون ومعارضون، لسوء الحظ ليس كل المواطنين في المملكة يعرفون بأنه حان وقت التخلي عن العادات القديمة التي تتعلق بحرية المرأة".

    وأكد طنطاوي "بأن المسألة هنا لا تتعلق بالدين وإنما بعادات القبائل البدوية العربية، حيث عشنا تحت حكمهم 88 عاما، لكن المرأة ترغب بالتطور والعمل وتريد أن تصبح عضوا له كامل العضوية في المجتمع السعودي".

    لايوجد الكثير من المعارضين

    أشارالطنطاوي بأنه لا يوجد الكثيرون الذين يعارضون إنشاء مدخل مشترك للمطاعم وهذا ملاحظ بشكل كبير في الرياض، فعلى سبيل المثال لا تتفاجئ عندما ترى امرأة تقود سيارتها بنفسها في شوارع الرياض، تماما مثل سيدة الأعمال أو سيدة تعمل في مكان كان مخصصا للرجال فقط".

    واختتم طنطاوي قائلا "نحن بحاجة للتحلي بالصبر مع الذين يعانون من صعوبة في تقبل حرية وتمكين المرأة في المجتمع، وبأنه لا يمكن تغيير فكر بعض الأشخاص المتدينين الذين نشأوا في ظروف التقاليد القلبية بين ليلة وضحاها".

    انظر أيضا:

    السعودية...لا زيادة في الرسوم والضرائب
    شاهد التغريدة التي شغلت بال السعوديين في 2019
    الكلمات الدلالية:
    الحرية, مطاعم, حرية المرأة, قانون, السعودية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook