20:35 23 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 00
    تابعنا عبر

    أظهرت إحصائية جديدة ارتفاعًا كبيرًا في عدد مصابي مرض الإيدز، الذي يعد أحد أخطر الأمراض في العالم.

    وتم تسجيل 37 مليون و900 ألف حالة إصابة بالإيدز في جميع أنحاء العالم، حيث أصيب عام 2018، 1.7 مليون شخص بالفيروس، حسب ما نقلت "دويتش فيله" عن موقع "فرانكفورتر روند شاو" الألماني.

    علاج الإيدز
    © Sputnik . Sergei Veniavskiy
    وأوضح الموقع أن 770 ألف شخص، مصاب بهذه الحالة المرضية في جميع أنحاء العالم، توفّوا عام 2018.

    وتحدث الإصابة بمرض الإيدز نتيجة الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية (HIV)، الذي تم اكتشافه عام 1983 من قبل لوك مونتانييه وفرانسوا باري-سنوسي. نوعان من فيروس نقص المناعة البشرية معروفان حالياً، هما  (HIV-1) و(HIV-2).

    وينتقل فيروس (HIV) عن طريق المني والسائل الذي يخرج قبل المني، بالإضافة إلى سوائل المهبل أثناء الولادة أو حليب الأم المصابة، وتعتبر الطرق الأكثر شيوعاً للإصابة هي الجماع غير الآمن واستخدام المحاقن الملوثة، لاسيما أثناء تعاطي المخدرات.

    ويمكن أن تكون من الناحية النظرية طريقاً للعدوى. لذلك يتم فحص تبرعات الدم بعناية شديدة للتأكد من خلوها من فيروس نقص المناعة البشرية.

    يذكر أنه على الرغم من أن تـشخيص فيروس نقص المناعة البشرية (HIV) أو مرض متلازمة نقص المناعة المكتسبة (الإيدز) لدى شخص ما كان كافياً في الماضي لإصدار حكم الموت الحتمي عليه، إلا أنه منذ أكثر من 20 عاماً، تم تطوير عدد من العلاجات الفعالة ضد الفيروس .

    انظر أيضا:

    اعتراف صادم... خطأ طبي يهدد بإصابة 1000 مريض بالإيدز
    إطلاق لقاح مضاد للإيدز
    في اليوم العالمي للإيدز.. لا أرقام حقيقية حول حاملي الفيروس بالدول العربية
    الإيدز "المرعب"... أرقام مفزعة في الوطن العربي
    أردنية تنقل مرض الإيدز إلى طفلتها الرضيعة
    الكلمات الدلالية:
    مرضى, الإيدز
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik