08:50 GMT03 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    نشرت مصادر إعلام إسرائيلية صورة على "تويتر" معنونة بعبارة "السلام مع إسرائيل مطلب جماهيري".

    ونشرت صفحة "إسرائيل بالعربية"، مؤخرا، تغريدة على صفحتها الرسمية على "تويتر" وكانت عبارة عن صورة بعنوان: "السلام مع إسرائيل مطلب جماهيري"، وتنوعت ردود الأفعال بين المغردين بين مؤيد ورافض.

    وبعض التعليقات كانت بالنفي فقد غرد، عادل يوسف، بعبارة قال فيها: " تطبعو مع الحكومات أما الشعوب مابتطبع ليوم الدين".

    وبعض التعليقات كانت تلقي اللوم والشتائم، محمد الرشيدي غرد رافضا للتطبيع قائلا: "أنا من عمان وأرفض التطبيع مع كيان غاصب وهذا الحساب مليء بالأكاذيب وذر التراب على العيون. ويفترض تسمية هذا الحساب التهيئة للتطبيع وليس إسرائيل بالعربية، اليهود عموما عنصريين ويعتبرن أنفسهم أفضل البشر وحتى لو ابتسموا للاخرين ففي قرارة أنفسهم أنهم أدنى منهم".

    ودعت تعليقات أخرى للانسحاب من الأراضي المحتلة، فقد علق حساب باسم "القيصر"، بعبارة: "ترجعولنا الجولان المحتل للسيادة السورية يصير بيننا سلام غير كذا بالأحلام يصير بيننا سلام".

    وبعض التعليقات تناولت العلاقات السياسيه بين الدول، وعلق مغرد يدعى أبو فيصل قائلا: "العلاقات السياسيه بين الدول ،قد يتهيى لكم لكن التطبيع بالمعنى الشعبي و الجماهيري والعلاقات بينهما، بعيده كل البعد عنكم والدليل علاقاتكم مع مصر منذو اربعين سنه وهي عباره عن تبادل سفارات وبرتوكول فقط !!"

    وبعض التعليقات كانت مرحبة بهذه التغريدة، فقد غرد حساب يحمل اسم ، المهندسة، بعبارة :"أهلا بكم من العراق".

    يذكر أن إسرائيل وقعت اتفاقيات سلام وتطبيع للعلاقات مع الإمارات والبحرين، برعاية أمريكية، في الخامس عشر من سبتمبر/أيلول الماضي.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook