21:38 GMT22 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    مجتمع
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال مجمع البحوث الإسلامية في الأزهر، برئاسة الإمام أحمد الطيب، إن التحرش بالأطفال "سلوك منحرف محرم، تأباه النفوس السوية، وتجرمه الشرائع والقوانين كافة".

    وأشار المجمع في اجتماعه، اليوم الثلاثاء، إلى أن التحرش بالأطفال "ظاهرة كريهة منافية للإنسانية والسَّلام والمروءةِ وكمالِ الرجولةِ"، مهيبًا بالمجتمع تشديد الرقابة على المتحرشين والإبلاغ عنهم، وتوعية الأطفال بأفعالهم الإجرامية، ورفع الوعي بجريمة التحرش كسلوك مشين يستوجب مواجهته بشكل صارم.

    وطالب بـ"مواجهة هذه الظاهرة من خلال المناهج الدراسية وتناوله في الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي وأماكن تواجد الأطفال، بطريقة تناسب طبيعة المرحلة العمرية للطفل".

    وشدد المجمع على ضرورة دعم الأطفال وأسرهم في المطالبة بحقوقهم، و"تفعيل القوانين الرادعة للمتحرِّشين"، مشيدًا بجهود الأفراد والمؤسسات "في مواجهة هذه الجريمة والتصدي لها، وتضييق الحصار على المتحرشين؛ صيانة للقيم وحماية للطفل".

    كما دعا الجميع إلى "اتخاذ مواقف إيجابية تجاه جرائم التحرش عموما والتحرش بالأطفال على وجه الخصوص، لما قد يتداخل على الطفل من تحديد السلوك وعدم قدرته على مواجهة المتحرش".

    يأتي ذلك عقب واقعة تحرش أثارت الرأي العام في مصر، حيث أظهرت إحدى كاميرات المراقبة داخل بناية سكنية في منطقة المعادي، تحرش رجل كبير بطفلة صغيرة قبل أن تخرج امرأة من سكان العمارة وتفضح أمره، ليتم القبض عليه.

    انظر أيضا:

    التحدي القاتل... الأزهر يحرم لعبة "الوشاح الأزرق" وتحركات في مصر لوقفها
    شيخ الأزهر يعلق على خطف 300 فتاة في هجوم إرهابي بنيجيريا
    شيخ الأزهر يعلق على زيارة البابا فرنسيس إلى بغداد
    الكلمات الدلالية:
    مصر, التحرش
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook