03:23 GMT20 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    يمثل رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "الكاف"، اليوم الاثنين 13 مارس/آذار، للمرة الأولى أمام المحكمة الاقتصادية المصرية، في القضية المرفوعة عليه من قبل مؤسسة مصرية تتهمه بانتهاك حقوق البث المتعلقة ببطولات كرة القدم الخاص بالاتحاد.

    وكان جهاز حماية المنافسة والممارسات الاحتكارية قد حول عيسى حياتو، رئيس الاتحاد، برفقة السكرتير التنفيذي، هشام العمراني بتهمة "إساءة استخدام وضعه المسيطر في أسلوب ونظام منح حقوق البث المتعلقة ببطولات كرة القدم".

    واتهم الجهاز، بحسب بيانه الرسمي الذي نشرته صحيفة "المصري اليوم" المصرية، في يناير/كانون الثاني الماضي، الاتحاد الأفريقي وحياتو بأنه منح حق الاستغلال التجاري لبطولات الكاف إلى شركة "لاجاردير سبورتس" الفرنسية من دون طرحها على الشركات الأخرى الراغبة في الحصول على الحقوق من دون وجود منافسة حرة وعادلة، ولمدة طويلة تبدأ من 2017 حتى عام 2028.

    أصدر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" بيانا يرد فيه على تحويل عيسى حياتو، وهشام العمراني السكرتير التنفيذي للاتحاد، للمحكمة الاقتصادية.

    وفي المقابل، رد الاتحاد الأفريقي، في بيان رسمي نشر على الموقع الرسمي الخاص بالكاف، أمس الأحد 12 مارس/آذار، على ما وصفه بـ"مجموعة الادعاءات والمزاعم، التي لا أساس لها من الصحة، والمتداولة عبر وسائل الإعلام".

    وقال الاتحاد الأفريقي في بيانه: "الكاف جدد التعاقد مع لاجاردير سبورتس كوكالة التسويق والإعلام لبطولات كرة القدم الرئيسية في أفريقيا حتى عام 2028، بعد فترة مكثفة من المفاوضات. تم توقيع اتفاق ملزم قانونا من الأطراف في يونيو/حزيران 2015 وتم التصديق عليه بالإجماع من لجنة الكاف التنفيذية".

    وتابع قائلا "من الناحية التجارية، مثل الاتفاق زيادة هائلة في الإيرادات المضمونة للكاف مقابل حقوقه التسويقية والإعلامية، والتي تضمن تمويلا كبيرا ومضمونا لصالح كرة القدم الأفريقية لفترة تزيد عن 12 عاما".

    وأردف قائلا "لاجاردير سبورتس تمتلك سجلا غير قابل للمنافسة في نقل البطولات الرئيسية للاتحاد الأفريقي، كما أنها وكالة تستطيع تقديم وتنفيذ برنامج الكاف الكبير للأحداث التي تتضمن كأس الأمم الأفريقية وبطولة الأمم الأفريقية للمحليين ودوري أبطال أفريقيا، بما يتناسب مع حجم وتعقيد الأحداث عبر كافة أرجاء القارة الأفريقية".

    ومضى بقوله "أي إدعاء غير لائق، أيا كان، فيما يتعلق بالاتفاق التجاري لا أساس له من الصحة، وننفيه تماما وبشدة. الكاف سيدافع بشراسة عن موقفه، حقوقه وسمعته باستخدام كل الوسائل القانونية المتاحة في القانون الدولي".

    وهاجم الكاف ما وصفها "الاتهامات المقدمة للإعلام المصري من قبل هيئة المنافسة المصرية والنائب العام، ما يظهر تناقض الحقائق الواضحة المذكورة في هذا البيان".

    وفند البيان تفاصيل عرض شركة "برزنتيشن" قائلا: "بعض الادعاءات قالت إن شركة تدعى وكالة برزنتيشن للإعلان تقدمت بعرض أكبر للكاف وقت المفاوضات. لتفادي أي شك، العرض المقدم من برزنتيشن تم تقديمه في سبتمبر/أيلول 2016، بعد 15 شهرا من توقيع التعاقد، وكان ماديا أقل من الاشتراطات المالية والفنية والتنفيذية والاشتراطات الأخرى المتوقعة والمطلوبة للاتفاقات من هذه النوعية في صناعة الإعلام الرياضي بشكل كبير".

    وأردف "والأهم وبالإضافة للنقاط السابقة، عرض برزنتيشن المتأخر كان لطلب حقوق التسويق والإعلام التي يملكها الكاف، والتي ليست للبيع مطلقا، وسيكون حمل حقوق الوكالة هذه من قبل برزنتيشن خرقا وانتهاكا للمواد الخاصة بالكاف، مثلما هو محدد بوضوح من قبل هيئة المنافسة المصرية في الماضي بواحد من تقاريرها العامة. الاتفاق بين الكاف ولاجاردير سبورتس هو اتفاق وكالة وليس اتفاق بيع، لكن الحملة الإعلامية الأخيرة لهيئة المنافسة المصرية تقدم الادعاءات على أساس أن الاتفاق كان اتفاقا للبيع".

    وشدد "في السياق الطبيعي، يخضع أي نزاع قانوني للمعايير الدولية، وكان سيتم منح الفرصة للكاف لتقديم قضيته للسلطات المختصة، ويكون لديه الحق لسماعه بما يتفق مع إجراءات التقاضي السليمة. وحتى الآن، حاولت هيئة المنافسة المصرية والنائب العام، بطريقة واضحة وغير مسبوقة للهيئات التنظيمية، إجراء محاكمة من قبل وسائل الإعلام، مع عدم منح الكاف حق الدفاع وتقديمها بدون اتهامات قانونية فيما عدا عبر وسائل الإعلام. وقام النائب العام بتحويل القضية كأمر واقع للمحكمة الاقتصادية المصرية بعد فقط أيام قليلة من التحقيقات دون أي اتصال أو مشاركة من أي نوع مع الكاف".

    وأشار الكاف بأن توقيت الاتهامات الموجهة للكاف يهدف إلى ما وصفته بـ"تقويض الكاف في وقت انتخاباته الرئاسية".

    ومن المقرر أن تقام انتخابات الكاف في العاصمة الإثيوبية "أديس أبابا"، يوم الخميس المقبل، بحضور الجمعية العمومية للاتحاد، لانتخاب ممثلي أفريقيا في مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، بجانب أعضاء المجلس التنفيذي للاتحاد.

    وهدد الاتحاد الأفريقي بأنه سيواجه كافة الادعاءات بكل قوة، مشيرا إلى أن إثارة تلك الأمور يضع معايير مثيرة للقلق بشدة وغير مسبوقة ليس فقط لكرة القدم في مصر، ولكن للعمل في مصر وللرياضة والعمل في أفريقيا، لأن القضية المرفوعة تعد بحسب وصف البيان "شكل من أشكال التدخل في التفاوض على العقود التجارية العامة في مصر"، وهو ما يجرمه قوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا".

    وهاجمت صحف ووسائل إعلام مصرية بيان الكاف، ووصفته بأنه تطاول على المؤسسات المصرية، ووصفت صحف محلية البيان بـ"الهزيل، وحوى هجوما على مصر لتبرير موقفه من خرق القانون  وبيع البطولات من دون الالتزام بالقوانين المصرية".

    انظر أيضا:

    "كاف" يوضح حقيقة سحب لقب أفريقيا من الكاميرون ومنحه لمصر
    المغرب يسعى للعودة إلى الاتحاد الأفريقي بعد غياب 33 عاما
    الاتحاد الأفريقي...مصر تتسلم رئاسة مجلس السلم والأمن
    عودة المغرب إلى الاتحاد الأفريقي لا تعني الاعتراف بالبوليساريو
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أفريقيا, أخبار مصر, حياتو, بطولات الاتحاد الأفريقي, حقوق البث, محاكمة عيسى حياتو, جهاز حماية المنافسة المصرية, الاتحاد الأفريقي لكرة القدم, عيسى حياتو, أفريقيا, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook