10:12 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    طالبت النيابة العامة السويسرية، اليوم الثلاثاء، بسجن رئيس نادي باريس سان جرمان الفرنسي، ومجموعة "بي إن سبورت"، القطري ناصر الخليفي، لمدة 28 شهرا باتهامات الفساد والتعامل بالرشاوي.

    كما طالبت النيابة السويسرية بحبس الأمين العام السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الفرنسي جيروم فالك، ثلاث سنوات، وذلك في قضية فساد تتعلق بمنح حقوق البث التلفزيوني لنهائيات كأس العالم 2026 و2030، وذلك حسب قناة "يورونيوز" الإخبارية.

    وهذه هي أول مطالبة بالسجن على الأراضي الأوروبية في الفضائح المتعددة التي هزت كرة القدم العالمية عام 2015، بعد إدانة العديد من المسؤولين السابقين في أمريكا الجنوبية وفي الولايات المتحدة.

    ورفض القضاء السويسري، الذي يتولى القضية، دفع المتهمين باعتبار أن الاتهامات "مسمومة"، وأكد استكمال إجراءات المحاكمة. وأعادت القضية، الجدل مجددا بشأن كأس العالم 2022 الذي فازت بحق استضافة منافساته قطر، التي طالها اتهامات بدفع رشاوى.

    انظر أيضا:

    "هذا ما كان ينقصنا"... القطري ناصر الخليفي يعلق على خسارة فريقه لقب دوري أبطال أوروبا
    تحديد موعد مثول ‏ناصر الخليفي أمام القضاء
    المدعي العام في سويسرا يوجه اتهامات إلى ناصر الخليفي وجيروم فالك
    ناصر الخليفي ينهي الجدل حول اتهامه بالرشوة والفساد
    نيمار يضغط على ناصر الخليفي بقوة للعودة إلى برشلونة
    الكلمات الدلالية:
    قضية فساد, تهم فساد, ناصر الخليفي, فيفا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook