08:02 GMT20 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    رياضة
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    عبر لاعب المنتخب الوطني الجزائري ومدافع نادي ليون الفرنسي، جمال الدين بن العمري، عن استيائه الشديد من بعض الرسائل القاسية، التي وصلته من أبناء بلده، على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الفترة الماضية.

    وكشف محارب الصحراء، بأن البعض تجاوزوا حدودهم بشكل غير معقول، لدرجة أنهم وصلوا لمرحلة شتموا فيها والدته، وفقا لما نقلته جريدة "النهار" الجزائرية.

    وكتب بن العمري منشورا على حسابه الرسمي "إنستغرام" : "في فرنسا لم أظلم، الحقرة تأتي من أبناء بلدك".

    وتابع بن العمري :"البعض يبعث لك رسائل، يشتم فيها والدتك، ويقول بأنك ذهبت لتسخين كرسي الاحتياط أوالرقص".

    وأضاف: "البعض يقول لي بأنك ذهبت لحمل الكرات، العديد من الرسائل القاسية تصلني في الفترة الماضية". 

    وقام الصحفي الجزائري حمزة بركاوي، مقدم بقناة الهداف الرياضية، بنشر تعليق عبر حسابه الرسمي "انستغرام"، على الموضوع مرفق بمنشور اللاعب جمال بن العمري، معبرا هو الآخرعن استيائه من التعليقات الساخرة التي طالت ابن بلده.

    وختم بن العمري:"أنا أريد فرض نفسي مع ليون لأكون جاهزا مع المنتخب الوطني، وأريد أن يدعمني أبناء بلدي لا العكس".

    وكان بن العمري، قد احتفل يوم أمس، بعيد ميلاده الـ31 عاما، بمشاركة متابعيه رسائل تلاقاها من أصدقائه وجمهوره عبر حسابه الرسمي "انستغرام".

    انظر أيضا:

    تمارين رياضية بسيطة تساعد على تخفيف آلام الظهر
    رونالدو يكشف سر الحفاظ على اللياقة البدنية في مؤتمر دبي الرياضي
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, الجزائر, كرة القدم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook