21:17 GMT29 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    اشترى أحد هواة جمع المقتنيات النادرة، مساء أمس الأحد، هاتف الزعيم النازي أدولف هتلر عبر مزاد أقيم في دار "أليكسندر للمزادات التاريخية" بقيمة 243 ألف دولا أمريكي، من دون أن تعلن الدار عن هوية المشتري.

    وكشفت الدار، التي يقع مقرها بواية "ماريلاند" الأمريكية، عن أن المزايدة بدأت بمبلغ 100 ألف دولار أمريكي، قبل أن يصل إلى 243 ألف دولار، وهو المبلغ الذي تم دفعه الفائز بالمزاد.

    وعثر على هذا الهاتف في مخبأ هتلر بعد هزيمة المانيا النازية في الحرب العالمية الثانية عام 1945، وعليه اسمه وعلامة الصليب المعقوف.

    ووقع الهاتف بيد عسكري بريطاني يدعى رالف رينر توجه إلى برلين عام 1945 بعد هزيمة ألمانيا واستسلامها للحلفاء.

    وأثبتت البحوث والدراسات والصور صحة البيانات التي أعلنتها دار المزادات، إذ أوضحت أن الهاتف كان يستخدم في السيارات والقطارات وكذلك المقر الميداني للزعيم النازي.

    وبحسب دار "الكسندر"، يرجح أن يكون هذا الهاتف "السلاح الأكثر تدميرا" في التاريخ، إذ أنه كان الوسيلة التي نقلت عبرها أوامر بقتل ملايين الأشخاص في العالم.    

    انظر أيضا:

    اعتقال هتلر في النمسا
    النمسا تبحث عن شبيه هتلر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار هتلر, هتلر, هاتف, هاتف هتلر, مزاد علني, مزاد, هتلر, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook