12:16 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    ردت ميلانيا ترامب، زوجة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على مزاعم تقارير انتشرت خلال الأيام الماضية، حول توتر علاقتها الحالية بزوجها.

    وغردت ستيفاني غريشام، وهي المتحدثة باسم ميلانيا، الجمعة، 26 يناير/كانون الثاني، عبر حسابها على "تويتر"، واصفة أن كل ما نشرته صحف "التابلويد" هي أخبارا كاذبة وسطحية، وفقا لوكالة "أسوشيتد برس".

    وأضافت غريشام أن ميلانيا ترامب، تضع كل تركيزها على أسرتها، وعلى مهامها كـ "سيدة أمريكا الأولى".

    وكانت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، ذكرت في تقرير لها، مؤخرا، أن ميلانيا ترامب قضت عدة ليالي في فندق في العاصمة الأمريكية واشنطن، بعد انتشار مزاعم من جانب ممثلة أفلام إباحية تدعى ستورمي دانييلز، بأنها أقامت علاقة جنسية مع زوجها في عام 2006، بعد مرور وقت وقصير على زواجه من ميلانيا.

    وأفادت صحيفة "وول ستريت جورنال"، أن المحامي الخاص بدونالد ترامب، دفع لستورمي دانييلز، مبلغ 130 ألف دولار، في عام 2016، لكي لا تتحدث عن علاقتها الجنسية معه، قبل بدء الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

    وكان من المقرر أن ترافق ميلانيا ترامب زوجها دونالد ترامب، أثناء حضوره القمة الاقتصادية، المنعقدة في دوافوس في سويسرا، الأسبوع الحالي، ولكن أصدر مكتبها بيانا، الثلاثاء 23 يناير/كانون الثاني، بأنها لن ترافقه، لتضارب جداول مواعيدهما. 

    انظر أيضا:

    ترامب يعيد نشر تغريدة رفع صاحبها شعار "اغتصاب ميلانيا"
    ميلانيا ترامب تقطع شجرة تاريخية في البيت الأبيض
    ميلانيا ترامب تتعرض لانتقادات بسبب "سيلفي" الكريسماس
    ميلانيا ترامب في إطلالة جديدة بمناسبة أعياد الميلاد (صورة)
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, الولايات المتحدة الأمريكية, ميلانيا ترامب, دونالد ترامب, تويتر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook