21:57 20 أبريل/ نيسان 2018
مباشر
    جان إيف لو دريان

    وزير الخارجية الفرنسي: لن يكون هناك ضربة ثانية لقد تم تحقيق الأهداف

    © AFP 2018 / STEPHANE DE SAKUTIN
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01

    صرح وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان في بث تلفزيون "بي إف إم تي في"، أن جميع الطائرات الفرنسية المشاركة في العملية في سوريا عادت إلى القواعد دون خسائر.

    موسكو — سبوتنيك. وقال لودريان: "جميع الطائرات الفرنسية المشاركة في العملية في سوريا عادت إلى القواعد دون خسائر".

    وأكد لودريان أنه لن تكون هناك ضربة ثانية موجهة لدمشق، إذ أن الضربة الأولى حققت أهدافها.

    يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم السبت 14 أبريل/نيسان، أمر بتوجيه "ضربات دقيقة" ضد سوريا ردا على الهجوم المزعوم بغاز سام والذي أدى إلى سقوط ما لا يقل عن 60 قتيلا في السابع من أبريل الجاري.

    هذا وأيدت كل من بريطانيا وفرنسا هذه العملية و شاركتا في تنفيذها الى جانب الولايات المتحدة الأمريكية.

     

    انظر أيضا:

    العراق تدعو القمة العربية لاتخاذ موقف واضح تجاه التطورات الأخيرة في سوريا
    مصر تعرب عن "قلقها من التصعيد العسكري" في سوريا
    روحاني: الضربة العسكرية على سوريا بقيادة أمريكا ستسبب دمارا في الشرق الأوسط
    ماي تعتزم الحديث في البرلمان الاثنين المقبل حول الضربة العسكرية في سوريا
    الخارجية الروسية: هجوم أمريكا وحلفائها على سوريا غير قانوني
    "أنصار الله" تدعو سوريا لقصف السعودية وإسرائيل ردا على "العدوان الثلاثي"
    برلماني سوري: العدوان الثلاثي على سوريا تقاضي ثمن الهجمات من بعض الدول العربية
    تريزا ماي: ارتأينا القيام بعمل عسكري مع حلفائنا لوضع حد لمعاناة المدنيين في سوريا
    الدفاع الروسية: استخدمت الدول الغربية بضرب سوريا 103 صواريخ بما في ذلك "توماهوك"
    روسيا تدعو لعقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة الهجوم على سوريا
    بوتين: ضرب سوريا يعتبر عدوانا واضحا ضد دولة ذات سيادة
    الحرس الثوري الإيراني: على واشنطن أن تترقب تبعات عدوانها على سوريا
    خامنئي: الهجوم على سوريا "جريمة"
    وزير الدفاع البريطاني: نطلب من روسيا ممارسة نفوذها على سوريا لإنهاء الصراع
    الكلمات الدلالية:
    قواعد, خسائر, عملية, وكالة سبوتنيك, جان إيف لو دريان, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik