22:12 GMT06 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن وزير البيئة الكولومبي، ريكاردو لوزانو، اليوم الاثنين، عن إجلاء قرابة 30 ألف شخص بسبب الفيضانات في بلدية موكوا جنوب غرب كولومبيا، التي أعلنت السلطات فيها حالة طوارئ وطنية.

    موسكو — سبوتنيك. ونقلت إذاعة "آر سي إن" عن لوزانو قوله: "تم إجلاء ثلاثين ألف شخص، وتم نقل أربعة أشخاص إلى المستشفى".

    وأضاف لوزانو بأن سيولا دمرت ثلاثة جسور. وذُكر أيضا عن تدمير عدد من المنازل، وتعطل نظام إمدادات مياه الشرب.

    وقال الرئيس الكولومبي ايفان دوكي في رسالة نشرت عبر الفيديو على موقعه على تويتر: "نحن نتابع عن كثب الوضع في موكوا… لحسن الحظ لا يوجد ضحايا، لكن يجب أن نراقب الوضع عن كثب".

    وتجدر الإشارة إلى أن منطقة موكوا في جنوب غرب البلاد تعرضت العام الماضي إلى سيول وفيضانات، بسبب زيادة منسوب المياه في الأنهار جراء الهطول الغزير للأمطار، ووصفت السلطات الكولومبية الوضع بالمناطق التي ضربتها السيول بأنه غير مسبوق، وأعلنت حالة الطوارئ في البلاد. ودعا نائب وزير الداخلية الكولومبي، غويلييرمو ريفيرا، الشعب الكولومبي بأسره إلى التضامن.

    وأشارت المعلومات حينها إلى مصرع 150 شخصاً وإصابة 400 آخرين بجروح وفقدان 220 شخصاً. واجتاحت الكارثة مناطق جنوب غربي كولومبيا في شهر نيسان/أبريل، حيث أدت السيول إلى نشوء فيضانات عمت المنطقة.

    انظر أيضا:

    بوتين يرسل برقية تعزية لآبي إثر سقوط ضحايا في فيضانات اليابان
    مقتل 16 شخصا على الأقل في سريلانكا إثر فيضانات وانزلاقات أرضية
    فيضانات تجتاح ولاية كوينزلاند الأسترالية
    الكلمات الدلالية:
    فيضانات, كولومبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook