Widgets Magazine
17:45 19 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    اللاجئون

    زعيم اليمين الفرنسي: الهجرة خطرا على الحضارة الأوروبية

    © Sputnik . Sergei Poteryaev
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    شدد زعيم حزب "الجمهوريين" اليميني الفرنسي، لوران فوكييه، اليوم الأحد على أن أوروبا يجب عليها ألا تسمح لسفن الإغاثة الإنسانية بالدخول إلى المرافئ الأوروبية.

    وبحسب وكالة فرانس برس، قال لوران فوكييه، إن "الهجرة الكثيفة خطر ثقافي على الحضارة الأوروبية"، مضيفا، أن الفرنسيين يرفضون "أن يصبحوا أجانب في بلدهم نفسه".

    وتابع زعيم حزب "الجمهوريين"، أمام نحو 1500 شخص من أنصار الحزب في منطقة هوت لوار في الوسط الشرقي الفرنسي، "كيف يمكن ألا يفهم البعض أننا وصلنا إلى أقصى قدراتنا في مجال الاندماج، وأن هذه الهجرة الكثيفة باتت اليوم خطرا ثقافيا على حضارتنا الأوروبية؟".

    وأضاف  زعيم اليمين وسط التصفيق الحاد من الحضور، "أن الفرنسيين يرفضون أن يصبحوا أجانب داخل بلدهم نفسه".

    وطالب فوكييه، "يجب علينا ألا نسمح بعد اليوم بدخول هذه البواخر الإنسانية إلى المرافئ الأوروبية".

    وكان حزب الجمهوريين اليميني مني بهزيمة كبيرة خلال الانتخابات التشريعية الأخيرة عام 2017، وهو يسعى اليوم لجعل مسألة الهجرة في قلب حملته استعدادا للانتخابات الأوروبية المقررة في مايو/أيار المقبل.

    ومع استئناف النشاط السياسي في فرنسا إثر انتهاء العطلة الصيفية، شن العديد من الأحزاب حملات على سياسة الرئيس إيمانويل ماكرون، وكان زعيم اليسار الراديكالي ورئيس حزب "فرنسا المتمردة" جان لوك ميلانشون، دعا الفرنسيين إلى "توجيه صفعة ديموقراطية" إلى ماكرون خلال الانتخابات الأوروبية، ربيع العام المقبل.

    انظر أيضا:

    وكالة: موجات الهجرة من فنزويلا تقترب من لحظة حرجة
    ألمانيا تدرس تخفيف قوانين الهجرة لسد نقص في العمالة الماهرة
    النيجر: استقرار ليبيا مهم لوقف الهجرة إلى أوروبا
    ميركل: على الاتحاد الأوروبي تعزيز العمل مع المغرب وتونس لحل أزمة الهجرة
    سائحة بريطانية تصفع ضابطا في الهجرة بسبب انتهاء مدة صلاحية تأشيرتها (فيديو)
    الاتحاد الأوروبي يدعم المغرب وإسبانيا بشأن الهجرة ولكن
    الكلمات الدلالية:
    مهاجرين غير شرعيين, إنقاذ مهاجرين, مهاجرين, أخبار فرنسا, إنقاذ مهاجرين غير شرعيين, مهاجرين غير شرعيين, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik