23:14 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    018
    تابعنا عبر

    أمرت قاضية اتحادية في واشنطن، يوم الاثنين، بأن تدفع إيران 104.7 مليون دولار لضحايا هجوم بشاحنة ملغومة يعود إلى يونيو/ حزيران 1996 في الظهران بالسعودية أسفر عن مقتل 19 جنديا أمريكيا رغم أنه من غير الواضح متى وكيف يمكن أن يحصل المدعون على هذه الأموال.

    وأصدرت القاضية بيريل هاول حكما على إيران والحرس الثوري الإيراني اللذين لم يدافعا عن المزاعم بشأن دورهما في الهجوم الذي وقع أمام مجمع أبراج الخبر.

    وبحسب ما أفادت "رويترز"، قالت هاول إن 15 جنديا كانوا في المجمع عندما حدث الانفجار يمكن أن يحصلوا على تعويضات جراء ما سببه الهجوم من اضطراب عاطفي متعمد.

    وقالت القاضية أيضا إن 24 من أقاربهم يمكن أن يحصلوا على تعويضات نتيجة الألم النفسي الذي حل بهم نتيجة رؤية كيف أثر الهجوم على أحبائهم.

    وقال بول جاستون محامي المدعين في مقابلة "المدعون سعداء بالقرار ويتطلعون لبدء جمع الأموال… حكم المحكمة يمنحهم قدرا من العدالة".

    يذكر أنه تم إدانة 13 عضوا من جماعة حزب الله اللبنانية في يونيو/ حزيران 2001 في محكمة اتحادية بالإسكندرية في ولاية فرجينيا بسبب دورهم في الهجوم.

    انظر أيضا:

    لم تكشف عن اسمها... إيران تعلن تطوير مفاعل نووي مع دولة أوروبية
    نتنياهو يشارك ترامب جلسة مجلس الأمن بشأن إيران
    الخارجية العراقية تدين قصف إيران لأراضيها
    مسؤول عسكري إيراني: السعودية غير مستقلة ولا تتمتع بقدرات كبيرة كي تحارب إيران
    روحاني: هذه رسالتنا لأعداء إيران
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, أخبار إيران, أخبار السعودية اليوم, محكمة أمريكية, غرامة, تعويضات, انفجار, جنود أمريكيون, سيارة ملغومة, أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook