17:40 16 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    هجوم على عرض عسكري في إيران

    وزير المخابرات الإيراني: تم القبض على شبكة "كبيرة" لصلتها بهجوم الأهواز

    © AP Photo / Mehdi Pedramkhoo
    العالم
    انسخ الرابط
    الهجوم على عرض عسكري بمدينة الأهواز (43)
    250

    قال وزير الاستخبارات الإيراني محمود علوي، اليوم الاثنين، إنه تم القبض على شبكة كبيرة من المشتبه بهم لصلتهم بالـــهجوم على عــرض عسكـري في مــدينة الأهــواز يـــوم السبت المــاضي، أسفر عن مقتل 29 شخصا، غالبيتهم من عناصر الحرس الثوري الإيراني.

    ونقلت وكالة "ميزان" للأنباء التابعة للهيئة القضائية عن علوي، قوله أثناء مشاركته في جنازة لضحايا الهجوم: "سنصل إلى جميع الإرهابيين الذين لهم صلة بهذا الهجوم… تم القبض بالفعل على عدد كبير من هذه الشبكة".

    وكان نائب قائد الحرس الثوري حسين سلام، توعد زعماء أمريكا وإسرائيل بأن عليهم أن يتوقعوا ردا إيرانيا "مدمرا"، قائلاً: "رأيتم انتقامنا من قبل، سترون أن ردنا سيكون ساحقا ومدمرا وستندمون على فعلتكم"، حسبما نقلت "رويترز".

    ​وشهدت إيران، السبت الماضي، هجوما مسلحا خلال عرض عسكري في مدينة الأهواز جنوب غربي البلاد، مما أسفر عن مقتل 29 على الأقل، غالبيتهم من الحرس الثوري الإيراني.

    وقالت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية إن إطلاق النار استهدف العسكريين المشاركين في العرض العسكري، الذي كان بمناسبة بدء ذكرى الحرب التي خاضتها إيران ضد نظام صدام حسين في العراق في ثمانينيات القرن الماضي.

    وقالت RT إن الرئيس الإيراني، حسن روحاني، غادر العرض العسكري في طهران بعد نبأ الهجوم المسلح على العرض العسكري في الأهواز.

    الموضوع:
    الهجوم على عرض عسكري بمدينة الأهواز (43)

    انظر أيضا:

    الاتحاد الأوروبي يعزي عائلات ضحايا الهجوم الإرهابي في الأهواز بإيران
    إيران تعلن الحداد العام يوم غد على ضحايا الهجوم الإرهابي في مدينة الأهواز
    بعد هجوم الأهواز الإرهابي... رسميا إيران تحذر الإمارات
    أول إجراء إيراني بشأن الهجوم الإرهابي في الأهواز
    أول تعليق من قطر على هجوم الأهواز في إيران
    الكلمات الدلالية:
    شبكة إرهابية, عرض عسكري, هجوم مسلح, أخبار إيران, أخبار العالم, الموقف ضد إيران, هجوم الأهواز, المخابرات الإيرانية, الحرس الثوري الإيراني, محمود علوي, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik