16:10 22 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    جندي من الجيش الأمريكي

    الحليف رقم 17... بولتون يعلق على قرار ترامب العسكري بشأن البرازيل

    © flickr.com / Expert Infantry
    العالم
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    قال جون بولتون، مستشار الأمن القومي الأمريكي، إن واشنطن تفتخر بجعل البرازيل أكبر حليفا لها خارج حلف شمال الأطلسي "الناتو".

    وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء 19 مارس / آذار، أنه سيمنح البرازيل صفة حليف من خارج "الناتو"، وأضاف أنه ربما يعرض على حلفائه قبولها عضوا في الحلف.

    وكتب بولتون، على "تويتر": "نفتخر بجعل البرازيل حليفا كبيرا من خارج (الناتو)، ونتطلع للعمل مع البرازيليين بشأن فنزويلا وإيران والصين".

    وأضاف: "اجتماع عظيم مع شريك استراتيجي جديد وقوي".

    جاء ذلك عقب صحفي بين ترامب والرئيس البرازيلي زائير بولسونار، في البيت الأبيض، قال فيه الرئيس الأمريكي إنه يعتزم منح البرازيل صفة "حليف خارج الناتو"، وأضاف: "هذا سيعزز بشكل كبير الأمن والتعاون بين بلدينا".

    وتفترض صفة "حليف خارج الناتو" تحالفا عسكريا استراتيجيا مع دول خارج حلف شمال الأطلسي.

    وتسمح الصفة للبرازيل بإجراء عمليات البحث المشترك مع البنتاغون، والمشاركة في برامج مكافحة الإرهاب، وشراء قذائف اليورانيوم المنضب من الولايات المتحدة، واستخدام الأموال الأمريكية لشراء أو تأجير الأسلحة، والتدريب العسكري المتبادل، وتصدير المعدات الفضائية وغيرها من الفرص.

    وعدد الدول، التي تتمتع بصفة "حليف خارج الناتو" يصل إلى 16 دولة، هي أستراليا ومصر وإسرائيل واليابان وكوريا الجنوبية والأردن ونيوزيلندا والأرجنتين والبحرين والفلبين وتايلاند والكويت والمغرب وأفغانستان وتونس، وتايوان، إضافة إلى البرازيل، التي ستصبح الحليف رقم 17 للولايات المتحدة الأمريكية من خارج خلف شمال الأطلسي "الناتو".

    انظر أيضا:

    رئيسة البرازيل السابقة تتحدث عن أسباب زيادة اهتمام أمريكا بفنزويلا
    نتنياهو يدعو رئيس البرازيل الجديد لزيارة إسرائيل
    رئيس البرازيل لمنتخب بلاده: من فضلكم... اجلبوا الكأس إلى الوطن
    بعد تسليم نفسه... نقل رئيس البرازيل السابق لولا دا سيلفا إلى السجن
    رئيس البرازيل السابق لولا دا سيلفا يسلم نفسه للشرطة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الناتو, الناتو, جون بولتون, دونالد ترامب, أمريكا, البرازيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik