Widgets Magazine
15:09 18 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    علم أمريكا و الصين

    في ظل الصراع الاقتصادي مع أمريكا... الصين تخفض قيمة صرف "اليوان" مقابل الدولار

    © REUTERS / Jason Lee
    العالم
    انسخ الرابط
    180
    تابعنا عبر

    خفض البنك الشعبي الصيني (البنك المركزي)، اليوم الثلاثاء، وسط جولة أخرى من تفاقم النزاع التجاري مع الولايات المتحدة بشكل حاد قيمة صرف" اليوان" مقابل الدولار الأميركي بنسبة 0.6 بالمائة، وجاء ذلك وفقا الهيئة التنظيمية.

    بكين — سبوتنيك. هذا وقد حدد البنك المركزي سعر صرف اليوان بـ 6.8365 لكل دولار ، وهذا أدنى من 411 نقطة من متوسط التحديد، الذي أعلن في وقت سابق ،عندما شكل سعر الصرف 6.7954 للدولار الواحد.

    هذا وعلى خلفية الحرب التجارية المستمرة مع الولايات المتحدة، فقد انخفض معدل العملة الصينية بشكل كبير منذ بداية العام، وأكد البنك المركزي، أنه سيحافظ على سعر الصرف عند مستوى عقلاني ومستقر.

    وذكرت السلطات الصينية، بما في ذلك رئيس مجلس الدولة، لي كه تشيانغ، مرارا وتكرارا أنها لن تحول سعر صرف اليوان إلى أداة للرد على النزاع التجاري.

    قالت وزارة المالية، يوم الاثنين، إن الصين تعتزم فرض تعريفة على السلع الأمريكية بقيمة 60 مليار دولار، بعد تصعيد الولايات المتحدة لحرب تجارية مريرة مع رفع التعريفة الجمركية على المنتجات الصينية بقيمة 200 مليار دولار.

    وحسب "رويترز"، ذكرت الوزارة، في بيان لها اليوم الاثنين، أن الصين ستفرض تعريفة جمركية على 5140 منتجا أمريكيا اعتبارا من 1 يونيو/ حزيران.

    وحذر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الاثنين، الصين من الرد على زيادة الرسوم الجمركية التي فرضها على سلع صينية الأسبوع الماضي، وقال إن المستهلكين الأمريكيين لن يدفعوا مقابل أي زيادة في الرسوم الجمركية.

    وكتب ترامب، على تويتر، قائلا: "لا يوجد ما يبرر أن يدفع المستهلكون الأمريكيون مقابل الرسوم، التي تدخل حيز التنفيذ على الصين اليوم… على الصين ألا ترد — لن يزداد الوضع إلا سوءا!". مضيفا أنه "من الممكن تفادي الرسوم إذا نقل المصنعون الإنتاج من الصين إلى دول أخرى".

    وتابع: "قلت بصراحة للرئيس شي ولجميع أصدقائي الكثيرين في الصين إن الصين ستتضرر بشدة، إذا لم تبرم اتفاقا لأن الشركات ستضطر لمغادرة الصين إلى دول أخرى".

    وأضاف: "سيكون الشراء في الصين باهظ التكلفة للغاية. وصلتم إلى اتفاق رائع، شبه مكتمل، وتراجعتم!".

    الكلمات الدلالية:
    التوترات الاقتصادية بين الصين وأمريكا, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik