17:10 GMT17 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، إن العقوبات الأمريكية على وزير الخارجية محمد جواد ظريف تصرف "طفولي"، ويؤكد عجزها على مواجهة إيران، مشير إلى أن طريق المفاوضات يمر عبر وزارة الخارجية ووزير الخارجية.

    ونقل التلفزيون الرسمي تصريحات الرئيس روحاني، خلال مشاركته في افتتاح قسم الغاز في محطة "هاريس" المركبة للطاقة في مدينة تبريز في محافظة أذربيجان الشرقية شمال غرب البلاد اليوم الخميس: "فرض واشنطن عقوبات على وزير الخارجية عمل صبياني ويؤكد عجزها على مواجهة إيران".

    وتابع:" الادعاءات التي تطلقها واشنطن لا تتطابق مع الواقع، أنتم تدعون كل هذه الحريات وتدعون الديمقراطية وتقولون أن أمريكا أكثر دولة ديمقراطية في العالم، وتخشون من منطق شخص يقوم بهزهزة بيتكم الأبيض بتصريحاته"، موضحا أن "العقوبات الجديدة الأخيرة على إيران خلقت بعض الضغوط لكن الشعب لن يرضخ ويتحمل الصعاب".

    وقال إن "أعداء طهران سيندمون على فرض الحظر عليها، معتبرا أن العقوبات المفروضة على إيران هي إخفاق أخلاقي وسياسي وقانوني لهم".

    وأعلنت وزارة الخزانة الأمريكية على موقعها الإلكتروني، مساء أمس الأربعاء، فرض عقوبات على وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، وقال مسؤول أمريكي كبير، إن واشنطن فرضت عقوبات على ظريف بموجب الأمر التنفيذي الذي أصدره ترامب بفرض عقوبات على الزعيم الأعلى خامنئي. وقال المسؤول الأمريكي: "ظريف ساعد في تنفيذ جدول أعمال متهور" لخامنئي".

    كما قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن أمريكا فرضت عليه عقوبات لأنه "يمثل تهديدا لجدول أعمالها". وقال ظريف على حسابه الرسمي على "تويتر": "السبب الأمريكي وراء تعقبي هو أنني "المتحدث الرئيسي باسم إيران حول العالم.. هل الحقيقة حقا مؤلمة؟".

    انظر أيضا:

    مستشار الأمن القومي الأمريكي: واشنطن تمدد الإعفاء من العقوبات بشأن برنامج إيران النووي
    إيران: أعضاء الاتفاق النووي يتحايلون على العقوبات الأمريكية
    خطط بريطانية لفرض عقوبات على إيران بسبب ناقلة النفط
    عبد المهدي يؤكد أن بلاده لم ولن تكون جزءا من العقوبات على إيران
    توترات جديدة تشهدها منطقة الخليج بين القوى الفاعلة
    الكلمات الدلالية:
    العقوبات الأمريكية ضد إيران, إيران, محمد جواد ظريف, حسن روحاني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook