17:23 GMT31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    اعتبرت طهران أن الاتفاق حول برنامج إيران النووي لم يمت، وأنه من السابق لأوانه الحديث عن نهايته.

    قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في حديث مع قناة "RT" الروسية إن "الاتفاق النووي لم يمت"، وإنه "من السابق لأوانه الحديث عن نهايته".

    وتوقع ظريف أن لا يتمكن الأوروبيون من الوفاء بتعهداتهم". وأشار إلى أن "الدول الأوروبية لم تقدم الدعم الكافي لخطة الأعمال المشتركة الخاصة بالبرنامج النووي الإيراني وأنها "لم تكن على استعداد للمجازفة والمساهمة في الحفاظ على هذا الإنجاز الدبلوماسي الكبير".

    وفي السياق، قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان اليوم الثلاثاء إنه "سيتم منح خط قروض يضمنه النفط مقابل عودة إيران للالتزام بالاتفاق النووي، وضمان الأمن في الخليج وفتح مفاوضات حول الأمن الإقليمي ومرحلة ما بعد 2025".

    وقالت مصادر غربية وإيرانية إن فرنسا تقترح تقديم خطوط ائتمان بنحو 15 مليار دولار لإيران حتى نهاية العام، مقابل عودة طهران إلى الامتثال الكامل للاتفاق النووي المبرم في 2015، وهو عرض متوقف على عدم معارضة واشنطن له.

    وفي وقت سابق من اليوم الثلاثاء، رفض الرئيس الإيراني حسن روحاني إجراء مفاوضات ثنائية مع الولايات المتحدة وحذر من أن بلاده ستبدأ بالتخلي عن بعض التزاماتها في المجال النووي، ما لم يحصل خرق في المحادثات مع الأوروبيين خلال اليومين المقبلين.

    انظر أيضا:

    روحاني: إيران تخفض التزاماتها مجددا بالاتفاق النووي إذا لم تف أوروبا بتعهداتها
    طهران تنفي إعادة النظر في الاتفاق النووي وفتح "صندوق البندورة"
    وكالة إيرانية تكشف خطوة طهران الثالثة لخفض التزاماتها بالاتفاق النووي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook