06:43 18 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    تسعى فرنسا والولايات المتحدة للوصول إلى اتفاق حول الضريبة الرقمية التي أغضب إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، معتبرة أن الشركات الأمريكية الكبرى ستكون متضررة بشكل كبير، وهي المقصودة من هذا الإجراء الأوروبي.

    وقال مكتب الممثل التجاري الأمريكي، في بيان اليوم الثلاثاء: "تتبع فرنسا سياسات تمييزية ضد الشركات الأمريكية الرقمية، وعلى ضوء هذه الخطوة قد تفرض الولايات المتحدة رسومًا بنسبة تصل إلى 100 بالمئة على السلع الفرنسية تصل  قيمتها إلى 2.4 مليار دولار".

    وأشار البيان إلى أن واشنطن انتهت من  الجزء الأول من التحقيق، "بشأن الضريبة الرقمية الفرنسية وتبين أن هذه الخطوة تمييز ضد الشركات الأمريكية على وجه الخصوص ضد شركات غوغل وفيس بوك وأبل وأمازون".

    هذا وتوعد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بالرد على الضرائب الجديدة التي فرضتها فرنسا على الشركات الرقمية.

    وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بعد ذلك أنه توصل إلى "اتفاق جيد جدا" مع الولايات المتحدة حول الضرائب على عمالقة الإنترنت، مؤكداً أن فرنسا ستعوض تلك الشركات بعد التوصل إلى اتفاق دولي بهذا الشأن.

    وقال ماكرون خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن دول مجموعة السبع اتفقت على "التوصل إلى اتفاق عام 2020 في إطار منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية" بشأن ضريبة دولية على شركات الإنترنت.

     

    انظر أيضا:

    فرنسا تدعو واشنطن لوقف فرض الأسلحة على دول الناتو
    سوريا: بيان واشنطن حول لجنة مناقشة الدستور محاولة للتدخل في شؤون الدول
    وفد إسرائيلي يصل واشنطن لبحث عقد اتفاق بين إسرائيل ودول الخليج
    واشنطن تدين الاستخدام "المروع والشنيع" للقوة ضد المتظاهرين العراقيين
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة, فرنسا, رسوم جمركية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik