16:08 GMT18 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قضت محكمة الصلح الإسرائيلية في مدينة حيفا، اليوم الاثنين، بالسجن الفعلي 28 شهرا على الشيخ رائد صلاح، رئيس الجناح الشمالي للحركة الإسلامية، بدعوى التحريض على الإرهاب والعنف.

    القدس – سبوتنيك. وأفاد مراسل وكالة "سبوتنيك" نقلا عن مصادر محلية بأن المحكمة "أدانت الشيخ صلاح بتهم التحريض على ممارسة الإرهاب والعنف ودعم تنظيم إرهابي".

    وطالبت النيابة العامة بفرض عقوبة على الشيخ صلاح بما لا يقل عن السجن الفعلي 4 أعوام ونصف العام، بزعم أن العقوبة تتناسب مع التهم المنسوبة إليه في لائحة الاتهام".

    وسيجري تخفيض 11 شهرا كان الشيخ صلاح قد أمضاها داخل السجن في الفترة السابقة، ما يعني أنه سيقضي مدة 17 شهرا أخرى ليتم محكوميته في السجن.

    وجرى تجميد تنفيذ الحكم حتى 25 من مارس/ آذار المقبل.

    ويحاكم الشيخ رائد صلاح، 61 عاما، منذ أكثر من عامين بتهم مختلفة بينها "التحريض على العنف والإرهاب" عبر خطب وتصريحات أدلى بها إبان أزمة البوابات الإلكترونية التي حاولت إسرائيل نصبها قرب بوابات المسجد الأقصى بالقدس عام 2007.

    جدير بالذكر أن إسرائيل حظرت نشاط الحركة الإسلامية اعتبارا من السابع عشر من نوفمبر/ تشرين الثاني 2015 بموجب ما يسمى "قانون الإرهاب".

    انظر أيضا:

    حركة إسرائيلية تطالب المحكمة العليا الضغط على نتنياهو من أجل الاستقالة
    خطوة إسرائيلية تودي بها إلى المحكمة الجنائية الدولية
    الخارجية الفلسطينية: إجراءات المحكمة الجنائية الدولية تقلق إسرائيل
    محكمة إسرائيلية تقرر الإفراج عن محافظ القدس
    المحكمة الإسرائيلية العليا تستبعد "يمينيا متطرفا" وتوافق على حزب عربي
    محكمة إسرائيلية تلغي حظرا على دخول متنزهات يصفه العرب بالعنصري
    الكلمات الدلالية:
    رائد صلاح, مؤسس الحركة الإسلامية في إسرائيل, محكمة إسرائيلية, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook