09:20 GMT04 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قال وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر، إن الشرطة تعزز تواجدها في ألمانيا وخصوصا أمام المساجد بعد حادث طعن داخل مسجد بالقرب من منتزه ريجنتس، تسبب في إصابة شخص بجروح.

    وأضاف وزير الداخلية الألماني، في مؤتمر صحفي، اليوم الجمعة، أن "التهديد الأمني المرتبط باليمين المتطرف مرتفع جدا في البلاد"، بحسب ما نشرته "دويتشه فيله".

    وتعهد زيهوفر بزيادة وجود الشرطة أمام "المؤسسات الحساسة" في جميع أنحاء البلاد.

    وكانت وسائل إعلام ألمانية قد قالت إن حادث إطلاق نار وقع في مدينة "هاناو" غربي ألمانيا، في وقت متأخر من يوم الأربعاء، أسفر عن مقتل عدة أشخاص وإصابة آخرين.

    وبحسب هيئة الإذاعة الألمانية "دويتشه فيله"، وقع إطلاق النار في ميدان عام، وتبحث السلطات حاليا عن المشتبه بهم، الذين قيل إنهم فروا من مكان الحادث، وأكدت صحيفة بيلد الألمانية، أن ثمانية أشخاص على الأقل لقوا مصرعهم، فيما أصيب 5 آخرون.

    قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إن هناك عدة أدلة على وجود دوافع عنصرية ويمينية متطرفة وراء حادث إطلاق النار الذي وقع في مدينة هاناو الألمانية.

    ونقلت "رويترز" عن ميركل، قولها: "إن الحكومة الألمانية ستستخدم كل قوتها للتصدي لمن يحاولون تقسيم البلاد"، مضيفة أن "هناك مؤشرات كثيرة في الوقت الحالي على أن مرتكب الجريمة تصرف بناء على دوافع يمينية متطرفة أو عنصرية بدافع الكراهية تجاه أشخاص من أصول أو ديانات أخرى".

    انظر أيضا:

    الشرطة الألمانية تعثر على جثة رجل يعتقد أنه من أطلق النار في هاناو
    الشرطة الألمانية تؤكد مقتل 6 أشخاص في إطلاق نار في بلدة روت أم سي
    الشرطة الألمانية تبذل جهدا كبيرا في التعرف على حمار وإعادته لصاحبه
    الشرطة الألمانية تلقي القبض على سوري تشتبه بتخطيطه لهجوم
    الكلمات الدلالية:
    إطلاق نار, أخبار, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook