07:04 GMT19 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال وزير الداخلية الألماني إن بلاده حظرت، اليوم الخميس، جماعة يمينية متطرفة، مضيفا أن الشرطة داهمت منازل 21 من أبرز أعضائها في عشر ولايات، في تكثيف لحملة تستهدف المنظمات المعادية للسامية إثر هجمات شنها مسلحون عنصريون أسفرت عن سقوط قتلى.

    وقال وزير الداخلية هورست زيهوفر، إنه حظر جماعة "الشعوب والقبائل الألمانية المتحدة"، وهو أول إجراء من نوعه ضد جماعة لها صلات بحركة "مواطنو الرايخ" التي تعلن ولاءها للرايخ الألماني وهو الاسم الرسمي لألمانيا قبل نهاية الحرب العالمية الثانية، كما نقلت وكالة "رويترز".

    وقال زيهوفر في بيان: "نحارب التطرف اليميني والعنصرية ومعاداة السامية بلا هوادة حتى في أوقات الأزمات"، مضيفا أن الجماعة مارست "التشدد اللفظي" ضد الموظفين الحكوميين وأسرهم.

    وكثفت ألمانيا مراقبتها للجماعات اليمينية المتطرفة والمتعاطفين معها بعد حادث إطلاق نار على اثنين من مقاهي تدخين الشيشة بالقرب من فرانكفورت الشهر الماضي نفذه مسلح عنصري قتل فيه تسعة أشخاص، وهجمات في أكتوبر/ تشرين الأول، شنها مسلح معاد للسامية في مدينة هاله أسفرت عن مصرع اثنين.

    وعززت وكالة المخابرات الداخلية، الأسبوع الماضي، مراقبتها لجناح متطرف في حزب (البديل من أجل المانيا) اليميني، وقال رئيس الوكالة إن التطرف اليميني يشكل أكبر تهديد للديمقراطية الألمانية.

    انظر أيضا:

    ميركل تتهم حزبا من اليمين بإذكاء التوتر العرقي في ألمانيا
    اليمين المتطرف في ألمانيا يزيح حزب ميركل للمركز الثالث في انتخابات ولاية تورينجن
    ألمانيا تعتقل 12 شخصا للاشتباه بضلوعهم في مؤامرة لليمين المتطرف
    الكلمات الدلالية:
    ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook