19:57 GMT17 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 159
    تابعنا عبر

    قالت تقارير اقتصادية إن أغنى شخص في العالم يزداد ثراء، حتى في حالة الوباء، وربما بسببه، وذلك في إشارة إلى مؤسس أمازون، جيف بيزوس.

    وذكرت وكالة "بلومبرغ" أنه مع بقاء المستهلكين في المنزل ، فإنهم يعتمدون على عملاق التسوق الإلكتروني "أمازون"، أكثر من أي وقت مضى. وارتفع سهم بيع التجزئة 5.3% إلى مستوى قياسي، يوم الثلاثاء، ليرتفع صافي ثروة المؤسس إلى 138.5 مليار دولار.

    وأدى هذا الوباء العالمي إلى توقف الاقتصاد العالمي ودفع ما يقرب من 17 مليون أمريكي إلى قوائم البطالة في غضون ثلاثة أسابيع.

    ومع ذلك، فإن بيزوس والعديد من نظرائه الأثرياء في مجال التكنولوجيا والأسهم الخاصة يبدو أنهم في حالة جيدة، وذلك بمساعدة جهود التحفيز غير المسبوقة التي تبذلها الحكومات ومحافظو البنوك المركزية.

    وفي حين أن القيمة الصافية المجمعة لأغنى 500 شخص في العالم قد انخفضت 553 مليار دولار هذا العام، فإنها ارتفعت بنسبة 20% من أدنى مستوى لها في 23 مارس/ آذار، وفقا لمؤشر بلومبرغ للمليارديرات.

    وقال مات مالي، كبير المحللين الاستراتيجيين للسوق في شركة Miller Tabak إن "فجوة الثروة، ستزداد اتساعا مع ما يحدث الآن. لم يكن على الأثرياء القلق حقا. نعم، إنهم أقل ثراء، ولكن لا داعي للقلق بشأن وضع الطعام على الطاولة أو الحفاظ على سقف فوق رؤوسهم".

    انظر أيضا:

    "أمازون" توقف طلبيات البقالة وسط طلب متصاعد
    الحكومة الفلسطينية تدعو "أمازون" الأمريكية للتراجع عن دعم الاستيطان الإسرائيلي
    "أمازون" تعمل على توظيف 75 ألف عامل جديد لتلبية الطلبات عبر الإنترنت
    الكلمات الدلالية:
    جيف بيزوس, شركة أمازون, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook