16:16 GMT05 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    تقدم حاكم ولاية مينيسوتا، تيم فالز، باعتذار رسمي عن توقيف مراسل شبكة "سي إن إن" وفريقه خلال تغطية الاحتجاجات التي اندلعت في مدينة مينابوليس إثر مقتل المواطن الأمريكي الأسود جورج فلويد.

    وقال فالز في خطاب، بثته شبكة "سي إن إن" إن توقيف مراسل شبكة "سي إن إن" أمر غير مبرر، وأنه تحرك فور سماعه بتلك الواقعة، وطالبت بالتحقيق في الواقعة.

    وتابع قائلا: "أتحمل كامل المسؤولية عما حدث من اضطرابات أمس واعتذر عما حدث لقد خذلتكم وسأحرص على ألا يتكرر ذلك مستقبلاً".

    واستمر بقوله: "يجب السماح للصحفيين بإخبار الناس بالحقيقة وحماية هؤلاء الصحفيين أولوية عليا لنا".

    وكانت قوات الشرطة الأمريكية قد ألقت القبض على عمر جيمينيز، مراسل شبكة "سي إن إن" الإخبارية، أثناء بث مباشر من موقع الاحتجاجات في مدينة مينيابوليس.

    وذكرت الشبكة الأمريكية أن المراسل عرف نفسه بوضوح للضباط، ورغم ذلك اعتقلوه. كما تم وضع الأصفاد في أيدي أفراد فريق عمل الشبكة الأمريكية، بما في ذلك المنتج ومشغل الكاميرا.

    واندلعت الاحتجاجات على خلفية مقتل رجل "أسود" أثناء اعتقاله من قبل أفراد الشرطة.

    انظر أيضا:

    اعتقال فريق عمل شبكة "سي إن إن" أثناء تغطية احتجاجات مينيابوليس
    شرطة منيابوليس تفرج عن مراسل "سي إن إن" بعد احتجازه أثناء تغطية احتجاجات
    الكلمات الدلالية:
    اعتقال, تظاهرات, احتجاجات, أخبار الشرطة الأمريكية, الشرطة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook