23:01 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    احتجاجات جورج فلويد (126)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    شارك السيناتور الجمهوري عن ولاية يوتا الأمريكية، ميت رومني، صورة والده حاكم ولاية ميشيغان السابق، جورج رومني، على تويتر، وهو يدعم مسيرة الحقوق المدنية في مدينة ديترويت.

    ويظهر جورج رومني على الصورة وهو يمشي إلى جانب المتظاهرين في أواخر الستينيات وتذكر ميت رومني كلمات والده، قائلا: "لا يمكننا القضاء على أعمال الشغب باستخدام القوة فقط... بل علينا القضاء على المشاكل التي تنبع منها أولا".

    وانضم رومني إلى احتجاجات المواطنين ضد عنف الشرطة ما يجعله أول سيناتور جمهوري يقدم على هذا الفعل.

    وأجاب رومني الصحفيين عند سؤالهم عن سبب انضمامه، "نحن بحاجة إلى صوت ضد العنصرية. نحتاج إلى أصوات كثيرة ضد العنصرية وضد العنف".

    من جانبه انتقد الرئيس دونالد ترامب المظاهرات بشكل حاد ومتكرر، ودعا المسؤولين الحكوميين والمحليين إلى قمعها.

    كما لام الرئيس الأمريكي، في السابق، رومني لعدم عمله بجد لهزيمة الديمقراطي باراك أوباما في الانتخابات الرئاسية عام 2012.

    واندلعت احتجاجات مناهضة للعنصرية واشتباكات مع الشرطة في العديد من المدن الأمريكية، بعد مقتل المواطن الأمريكي من أصول أفريقية، جورج فلويد، أعزل السلاح، خنقا تحت ركبة شرطي في مدينة مينيابوليس أثناء عملية الاحتجاز يوم 25 مايو/أيار الماضي. وتحول هذا الحدث إلى مظاهرات واسعة النطاق، ليس فقط في الولايات المتحدة بل وفي مدن العالم، لينضم الآلاف إلى المسيرات التضامنية مع قضية "جورج فلويد".

    الموضوع:
    احتجاجات جورج فلويد (126)

    انظر أيضا:

    ترامب يهاجم بيلوسي ورومني خلال إفطار يوم الصلاة الأمريكي
    السيناتور الجمهوري ميت رومني يعتزم التصويت لإدانة ترامب
    رغم ذوبان حذائه... محارب أمريكي في دولة عربية يحتج ضد العنصرية... صور
    الكلمات الدلالية:
    ميت رومني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook