05:42 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    ارتفعت حصيلة قتلى يومين من المواجهات المندلعة فى إثيوبيا إلى 59 قتيلا، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية.

    واندلعت الاحتجاجات في أعقاب مقتل مغنٍ مشهور من قبيلة الأورومو، كان معروفا بأغانيه السياسية كما سبق له انتقاد الحكومة الحالية.

    وأشارت الوكالة إلى اندلاع أعمال عنف عقب مقتل هاشولو هونديسا، الذى أطلق عليه النار فى العاصمة أديس أبابا مساء الاثنين.

    وشهدت العديد من المدن تظاهرات وأعمال شغب وعنف أفضت إلى وقوع عدة إصابات، كما قامت السلطات الإثيوبية بقطع خدمات شبكات الإنترنت والاتصالات.

    وتسبب مقتل صاحب الـ34 عاما في صدمة داخل أوساط الأورومو؛ التي ينحدر منها رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، والذي نعى المغني الشاب ووصفه بأنه كان بمثابة "الملهم للشباب"، مطالبا شعبه بضبط النفس.

    انظر أيضا:

    اندلاع احتجاجات وأعمال عنف في إثيوبيا... والسلطات تقطع الاتصالات والإنترنت
    وزير الخارجية المصري يعلق على رفض إثيوبيا عرض قضية سد النهضة على مجلس الأمن
    سر إخفاء أوراق "خطيرة" بشأن سد النهضة... وشكوك مصرية تجاه نوايا إثيوبيا
    الكلمات الدلالية:
    احتجاجات, مظاهرات, إثيوبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook