07:13 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 76
    تابعنا عبر

    طالب ممثل قائد الثورة الإسلامية وأمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني الأميرال علي شمخاني، بإسراع الإجراءات التي تم اتخاذها لتعقب ملف اغتيال قائد "فيلق القدس" السابق، الجنرال قاسم سليماني.

    ونقلت وكالة "إرنا"، مساء اليوم السبت، عن شمخاني، أن "اغتيال الشهيد سليماني كان أكبر هدية أمريكية للإرهاب التكفيري وأنصاره".

    وجاءت تصريحات شمخاني خلال اجتماع لجنة المتابعة السياسية والقانونية لملف اغتيال سليماني ورفاقه في أمانة المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، صباح اليوم السبت.

    وقال علي شمخاني إن "الحقد والكراهية التي تكنها أمريكا والكيان الصهيوني للشهيد القائد قاسم سليماني والشهيد أبو مهدي المهندس، كان بسبب دورهما الهام في محاربة الإرهاب التكفيري في المنطقة، وفضح خطة أمريكا المزيفة بمحاربة الإرهاب".

    وأكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني أن "على العالم أن يكون ممتنا لجهود وتضحيات هذين القائدين في المعركة الحقيقية ضد الإرهاب، لأن قيادتهما الذكية وجهودهما الصادقة، حالت دون انتشار الإرهاب التكفيري في جميع أنحاء العالم".

    وأشارت الوكالة الإيرانية أن الاجتماع الذي حضره مسؤولون من الجهات القضائية والسياسية والأمنية والاستخبارية والعسكرية في البلاد، تقريرا عن الإجراءات التي تم اتخاذها لتعقب ملف اغتيال سليماني والمهندس، والقرارات اللازمة لتسريع العملية.

    يشار إلى أن قائد فيلق القدس الإيراني، الجنرال قاسم سليماني، قتل في غارة أمريكية على مطار بغداد، في الثالث من شهر يناير/كانون الثاني الماضي، برفقة نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي السابق، أبو مهدي المهندس.

    انظر أيضا:

    شمخاني: اغتيال سليماني أكبر هدية من أمريكا للإرهاب
    الشرطة الإيرانية تتدخل بعد رفض قرار دولي بشأن "مقتل قاسم سليماني"
    أول تعليق من إيران بعد رفض قرار يخص "مقتل قاسم سليماني"
    فيديو لأول مرة.. قاسم سليماني يبكي ويرتجف في مشهد مؤثر
    الكلمات الدلالية:
    إيران, أمريكا, قاسم سليماني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook