16:23 GMT29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    رفض الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اعتبار العلم الكونفدرالي رمزا مسيئا في مقابلة بثت اليوم الأحد، قائلاً إنه مصدر فخر للأشخاص الذين يحبون الجنوب.

    وسئل الرئيس الجمهوري في برنامج "فوكس نيوز صنداي" عما إذا كان العلم الذي يعتبر رمزًا للعبودية والقمع من قبل معظم الأمريكيين مسيئا.

    ورد ترامب بقوله: "هذا يعتمد على من تتحدث عنه، ومتى تتحدث. عندما يحمل الناس أعلامهم الكونفدرالية بفخر، لا يتحدثون عن العنصرية. إنهم يحبون علمهم، فهو يمثل الجنوب، إنهم يحبون الجنوب. إنها حرية تعبير".

    وبحسب وكالة "رويترز" بدا ترامب في الماضي متعاطفًا مع علم ورموز الكونفدرالية في الحرب الأهلية الأمريكية خلال الفترة بين عامي 1861 و1865.

    وفي عام 2017، انتقد إزالة آثار الكونفدرالية وألقى باللوم على "الجميع" في شارلوتسفيل، فيرجينيا، بعد احتجاجات ضد إزالة تمثال روبرت إي لي، الجنرال الكونفدرالي.

    وعد ترامب باستخدام حق النقض (الفيتو)، متجاهلا العديد من زملائه الجمهوريين في الكونغرس، ضد تعديل بقانون تفويض الدفاع الوطني السنوي، يسمح بإزالة أسماء الجنرالات الكونفدراليين من القواعد العسكرية خلال عام.

    وقال ترامب في المقابلة التي سجلت يوم الجمعة: "لقد انتصرنا في الحروب العالمية انطلاقا هذه القواعد العسكرية، لا، لن أتغير، لن أتغير".

    انظر أيضا:

    ترامب لا يخطط لإصدار أمر عام باستخدام الكمامات أو الأقنعة غير الطبية
    "إنها في حالة فوضى"... ترامب "يفتح النار" على ابنة شقيقه بعد إصدارها كتابا عنه
    صحيفة: تقدم بايدن على ترامب في الاستطلاعات حول الانتخابات الرئاسية
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, دونالد ترامب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook