12:33 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    مخطط ضم أجزاء من الضفة الغربية إلى إسرائيل (48)
    0 11
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن أولوية فرنسا هي استئناف مفاوضات السلام في الشرق الأوسط حتى يتم التوصل إلى حل عادل.

    وكتب ماكرون، على "تويتر"، اليوم الأحد: "اتصلت برئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس وعبرت له عن تصميمي على العمل للسلام في الشرق الأوسط"، وأضاف الرئيس الفرنسي: "استئناف المفاوضات للوصول إلى حل عادل يحترم القانون الدولي، يبقى الأولوية".

    وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يوم 13 أغسطس/ آب، التوصل إلى اتفاق تاريخي للسلام بين الإمارات وإسرائيل لتصبح أول دولة خليجية تطبع العلاقات مع الدولة العبرية والدولة العربية الثالثة بعد الأردن ومصر.

    وأوضح ترامب أنه سيتم إطلاق اسم "أبراهام" على الاتفاق، داعيا الدول العربية والإسلامية إلى الاقتداء بالإمارات وتطبيع العلاقات مع إسرائيل، وقال "قد نرى بلدان أخرى تقوم بذلك".

    ورفض الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، استخدام القضية الفلسطينية ذريعة للتطبيع مع إسرائيل، مشددا على أنه ليس من حق الإمارات أو أي دولة عربية تقيم علاقات بإسرائيل أن تتحدث باسم الشعب الفلسطيني.

    وأضاف: "في حال أقدمت أي دولة عربية أخرى على خطوة مماثلة فسنتخذ نفس الموقف الذي اتخذناه تجاه الإمارات، فنحن لن نقبل بأن يتم استخدام القضية الفلسطينية كذريعة للتطبيع أو أي سبب آخر".

    وتابع عباس: "رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أكد صراحة أن الضم لا يزال على الطاولة، وأن ما تم هو تعليق مؤقت، ونحن أعلنا مرارا رفضنا (صفقة القرن)، ورفضنا ضم القدس، ورفضنا ضم الأراضي الفلسطينية، لأن ذلك يعني التخلي عن القدس والأغوار والبحر الميت، و33 بالمئة من أراضي الضفة الغربية، وهو ما لن أقبل به ولن يقبل الشعب الفلسطيني به إطلاقا".

    المستوطنات الإسرائيلية في فلسطين
    © Sputnik .
    المستوطنات الإسرائيلية في فلسطين
    الموضوع:
    مخطط ضم أجزاء من الضفة الغربية إلى إسرائيل (48)

    انظر أيضا:

    فلسطين تقول إن "الخوف من التهديد الإيراني" سبب اتفاق الإمارات مع إسرائيل
    سفير فلسطين بالجزائر: الشعوب العربية ستظل وفية رغم تطبيع الأنظمة
    نقيب العمال في فلسطين: الإمارات باعت نفسها للشيطان الإسرائيلي بلا مقابل
    صدمة مع إعلان الإمارات التطبيع مع إسرائيل... وفلسطين تستدعي سفيرها بالإمارات وتدعو لقمة طارئة
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل, فرنسا, فلسطين, إيمانويل ماكرون
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook