05:18 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    مُنح العالم الأمريكي، هارفي ألتر، جائزة نوبل لعام 2020، في علم وظائف الأعضاء، لجهوده من أجل اكتشاف فيروس التهاب الكبد "سي" .

    وأوضح ألتر أن القائمين على الجائزة في ستوكهولم قاموا بالاتصال به ثلاث مرات وفي المرة الثالثة فقط استطاع الرد على المكالمة، وجاء في تغريدة نشرت على الصفحة الرسمية لجائزة نويل: "رن جرس الهاتف في حوالي الساعة الرابعة صباحًا بالتوقيت المحلي،  لكنني لم أرد على المكالمة، وبعد خمس دقائق رن للمرة الثانية، ولم أرد مجددا، وفي المرة الثالثة استيقظت من الغضب والتقطت الهاتف. وفوجئت أن الاتصال من ستوكهولم".

    وفقا له، فإن أول شيء فعله بعد أن علم بالجائزة هو إيقاظ زوجته وإخبارها، وقال: "كان أفضل منبه في حياتي".

    الجدير بالذكر أنه في عام 2000، حصل ألتر على جائزة ألبرت لاسكر للأبحاث الطبية السريرية، وفي عام 2002 أصبح أول عالم في المركز الطبي للمعاهد الوطنية للصحة (NIH) وتم انتخابه في الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم.

    وفي عام 2013، تم تكريم ألتر بجائزة "كندا غيردنير انتيرناشيونال" لمساهماته في اكتشاف وعزل فيروس التهاب الكبد سي.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook