11:46 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    كشف تقرير حكومي صادر عن مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، يوم الثلاثاء، أن العدد الحقيقي لوفيات فيروس كورونا في أمريكا أكبر بكثير من الرقم المعلن.

    التقرير أكد أن الولايات المتحدة، سجلت نحو 300 ألف وفاة إضافية في الفترة من 1 فبراير/شباط إلى 16 سبتمبر/أيلول من عام 2020 مقارنة بالسنوات الماضية.

    وقال التقرير إن "نحو ثلثي عدد الوفيات حدث بسبب كوفيد-19، وإن عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا أكبر من الأرقام المعلنة على الأرجح".

    وذكرت وكالة الصحة، أن الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين (25 و44) عاما تضرروا بشدة بشكل خاص، حيث ارتفع معدل "الوفيات الزائدة" بينهم بنسبة 26.5 في المائة مقارنة بالسنوات الماضية، وفقا لصحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية.

    كما بين التقرير أن

    "مجموعات الأقليات العرقية والإثنية"، بما في ذلك السود الأمريكيين واللاتينيين، هم الأكثر تضررا خلال تلك الفترة".

    وبحسب إحصائيات جامعة جونز هوبكنز، فإن وفيات كورونا في الولايات المتحدة بلغت نحو221 ألفا، بينما اقتربت الإصابات من 8 ملايين و125 ألف حالة.

    وقالت لورين روسن كاتبة التقرير من المركز الوطني للإحصاءات الصحية التابع للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، "ثمة عوامل عديدة قد تسهم في زيادة الوفيات بشكل غير مباشر بسبب الوباء، ومن بين هذه العوامل اضطراب الرعاية الصحية"، وفقا لرويترز.

    انظر أيضا:

    إصابات كورونا في الولايات المتحدة تتجاوز 7 ملايين
    ترامب: الولايات المتحدة قد تبدأ توزيع لقاح كورونا في أكتوبر
    وفيات كورونا تفجع الولايات المتحدة وكارثة تنتظر أمريكا مع بداية الشتاء
    للمرة الأولى في شهر... انخفاض وفيات كورونا بالولايات المتحدة
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة, وفيات, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook