18:17 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    يرى مدير الفرع الأرميني في معهد بلدان رابطة الدول المستقلة، ألكسندر ماركاروف، إن باكو و أنقرة تعطلان جهود موسكو لإنهاء الأعمال القتالية في ناغورني قره باغ .

    يريفان - سبوتنيك. وقال ماركاروف في حديث لوكالة سبوتنيك: إن "روسيا تبذل جهودًا ليس فقط بصيغة الرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا ، (روسيا والولايات المتحدة وفرنسا)، والاجتماعات الثلاثية مع ممثلي أرمينيا وأذربيجان، ولكن أيضًا بحوارات أخرى متعددة الأطراف مع قوة أخرى، تركيا وإيران وفرنسا".

    وأضاف "لكن هذه الجهود تواجه مقاومة من قبل أذربيجان وتركيا الداعمة لها".

    وأعلنت أذربيجان وأرمينيا توصلهما إلى اتفاق حول هدنة إنسانية 18 تشرين الأول/أكتوبر إلا أن الطرفين تبادلا الاتهامات بخرقها.

    وهذه الهدنة هي الثانية من نوعها التي تم إعلانها منذ اندلاع التصعيد العسكري الحاد في إقليم ناغورني قره باغ بعد توصل الجانبين إلى اتفاق مماثل في موسكو يوم 10 من الشهر ذاته خلال اجتماع ثلاثي على مستوى وزراء الخارجية بمشاركة روسيا.

    واندلعت في 27 أيلول/سبتمبر الماضي، اشتباكات مسلحة على خط التماس بين القوات الأذربيجانية والأرمنية في إقليم ناغورني قره باغ والمناطق المتاخمة له في أخطر تصعيد بين الطرفين منذ قرابة ثلاثة عقود وسط اتهامات متبادلة ببدء الأعمال القتالية وجلب مسلحين أجانب .

    انظر أيضا:

    فرنسا تأمل في التوصل لهدنة في ناغورني قره باغ خلال الأيام المقبلة
    وفاة مغني الأوبرا الأرميني المولود في لبنان كيفورك حاجيان على جبهة ناغورني قره باغ... فيديو
    باشينيان لـ"سبوتنيك": "الخط الأحمر" بالنسبة لأرمينيا هو حق ناغورني قره باغ في تقرير مصيره
    علييف لـ "سبوتنيك": الخط "الأحمر" بالنسبة لنا هو وحدة أراضي أذربيجان بما فيها ناغورني قره باغ
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook