05:10 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    سقط 14 قتيلا وأكثر من 600 مصاب في تركيا واليونان، اليوم، جراء الزلزال المدمر الذي ضرب عمق بحر إيجه في وقت سابق من اليوم، وأعقبته سلسلة من الموجات الارتدادية القوية.

    وأعلنت رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ التركية (آفاد) أن 12 شخصا لقوا حتفهم، أحدهم بسبب الغرق، بينما أصيب 607 أشخاص. بينما تم العثور في جزيرة ساموس اليونانية على مراهقين، صبي وفتاة، ميتين في منطقة انهار فيها جدار.

    وأضافت السلطات التركية أن عمليات البحث والإنقاذ استمرت لتشمل 17 مبنى منهارا أو متضررا في إزمير. وأعلنت السلطات المحلية إقامة خياما بسعة إجمالية 2000 شخص بالقرب من المناطق الأكثر تضررا.

    ونقلت وكالة "رويترز" عن شهود عيان قولهم، إن الناس خرجوا إلى الشوارع في حالة من الذعر في مدينة إزمير التركية، بعد أن ضرب الزلزال، وغمرت الأحياء بمياه البحر المتصاعدة التي جرفت الحطام الداخلي وتركت الأسماك عالقة عند انحسارها.

    ووفقا لإدارة الكوارث والطوارئ التركية، وقع ما لا يقل عن 170 هزة ارتدادية بعد الزلزال، 21 منها تجاوزت قوتها 4 درجات، حسبما نقلت وكالة "الأناضول" التركية.

    قال وزير البيئة مراد كوروم إن

    هناك 1227 فريق بحث وإنقاذ يعملون في المنطقة، مشيرا إلى أن 8 مصابين دخلوا إلى العناية المركزة و5 آخرون يخضعون لجراحات.

    وفقا للجانب التركي، وقع الزلزال على بعد 17 كيلومترا من سواحل مدينة سفري حصار التابعة لولاية إزمير، وعلى عمق 16.54 كم تحت سطح الأرض، وتسبب في وقوع تسونامي جزئي.

    وقال رئيس بلدية إزمير إن "هناك بلاغات حول انهيار نحو 20 مبنى في الولاية جراء الزلزال". قالت وسائل إعلام تركية لاحقا إن عمليات بحث تجري في 17 مبنى.

    انظر أيضا:

    ارتفاع ضحايا زلزال إزمير إلى 12 قتيلا و419 مصابا
    السعودية تعلق على كارثة إزمير التركية
    أول تعليق من أردوغان على زلزال إزمير المدمر
    الكلمات الدلالية:
    بحر إيجة, زلزال, إزمير, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook