06:51 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال أستاذ العلوم السياسية بجامعة إسطنبول الدكتور سمير صالحة، إن قرار الاتحاد الأوروبي بتمديد العقوبات المفروضة على أنقرة لعام إضافي بسبب تحركات أنقرة في شرق المتوسط، لن تؤثر على سياسات تركيا تجاه الوضع هناك.

    وأضاف صالحة في تصريحات لـ"راديو سبوتنيك"، أن "القيادة التركية أعلنت إنها لن تدخل أي تغيير في توجهاتها إلا إذا تعهد الجانب اليوناني والجانب القبرصي اليوناني بالجلوس إلى طاولة حوار حقيقي تناقش ملفات الخلاف".

    وأوضح أن "العقوبات الأوروبية لا تأثير لها بل إنها مجرد رسائل عن الاصطفاف الأوروبي وهو ما كانت تحذر منه أنقرة بألا تنحاز الدول الأوروبية إلى طرف دون آخر، إذ عادة ما تصر أنقرة أن أسباب الخلاف تتفرع في أكثر من اتجاه ومرتبطة كذلك بأكثر من منحى ولا يمكن أن يستمر الأوروبيون في انحيازهم بهذا الشكل".

    وكان الاتحاد الأوروبي قد أعلن في وقت سابق، تمديد العقوبات المفروضة على تركيا لمدة عام إضافي، بسبب ما وصفه بالأنشطة "غير القانونية" لأنقرة في شرق المتوسط.

    وقال المجلس الأوروبي في بيان، إنه "تم تمديد إطار عقوبات الاتحاد الأوروبي حتى 12 نوفمبر/تشرين الثاني 2021".

    ويأتي هذا التحرك مع استمرار التوتر بين الاتحاد الأوروبي وتركيا، الذي ازداد حدة بعد إرسال أنقرة سفينة للتنقيب عن الغاز في منطقة شرق المتوسط.

    انظر أيضا:

    "منها بيروت والقاهرة"... أبحاث تكشف عن مشكلة خطيرة في مدن شرق المتوسط تسبب ارتفاع الوفيات
    أول رد فعل من اليونان بعد قرار تركيا الجديد بشأن التنقيب في شرق المتوسط
    تركيا تمدد مهمة "سفينة التنقيب" في شرق المتوسط
    تركيا تهدد بـ"القوة" ردا على مساعي فرض أمر واقع شرقي المتوسط
    الاتحاد الأوروبي يأسف لمواصلة تركيا التنقيب عن الغاز في شرق المتوسط
    الكلمات الدلالية:
    عقوبات, الاتحاد الأوروبي, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook