06:58 GMT03 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نجا وزير السياحة في إقليم جوبالاند، جنوبي الصومال، اليوم الخميس، من محاولة اغتيال أسفرت عن مقتل 3 من حراسه.

    وأفاد موقع "الصومال الجديد" بأن انفجارا وقع في منزل وزير السياحة في حكومة الإقليم عيديد سليمان حاشي بمدينة كسمايو جنوبي البلاد.

    فيما ذكرت صحيفة "العين" الإماراتية أن الانفجار الذي وقع نتيجة زرع عبوة ناسفة بمنزل الوزير أدى إلى مقتل 3 من حراسه الشخصيين وإصابة اثنين آخرين.

    وقال الوزير في تصريحات لوسائل إعلام محلية: "أتمتع بصحة جيدة ولم أتعرض لأي أذى إثر الهجوم الذي أودى بحياة ثلاثة جنود وإصابة اثنين من الحرس الأمني التابع لي".

    وتبنت حركة "الشباب" الإرهابية مسؤوليتها عن الهجوم، كما أعلنت السلطات الأمنية بولاية جوبالاند فتح تحقيق لمعرفة ملابسات الهجوم .

    وقبل يومين، نجا النائب الثاني لرئيس البرلمان بولاية جوبلاند الصومالية، عبدي بالي حسين من محاولة اغتيال في هجوم استهدف منزله بكسمايو.

    وشكلت منطقة جوبالاند بدءا من 2008 ولأربع سنوات، معقلا لحركة "الشباب" التي كانت تستفيد من عائدات مرفأ المدينة. واستعادت قوات خاصة محلية بمساندة الجيش الكيني المنطقة في 2012.

    وتدير المرفأ الواقع على بعد نحو 500 كم جنوب غربي مقديشو وجوبالاند المحيطة به حكومة محلية مرتبطة بالسلطات الفيدرالية الصومالية.

    انظر أيضا:

    مقتل عشرات الجنود بعد اشتباكات بين الجيش الصومالي وحركة الشباب
    البرلمان الصومالي يمنح الثقة للحكومة الجديدة
    الرئيس الصومالي يدعو إلى إبقاء القوات الأمريكية في بلاده
    الجيش الصومالي: مقتل 19 مسلحا من "حركة الشباب" في عملية عسكرية جنوبي البلاد
    الكلمات الدلالية:
    محاولة اغتيال, الصومال
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook