14:59 GMT17 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 15
    تابعنا عبر

    اعتبر أمين عام حلف شمال الأطلسي "الناتو" ينس ستولتنبرغ، أن الحلف يواجه تحديا بعد تحرك روسيا والصين نحو تحديث ترسانتهما النووية.

    أمستردام - سبوتنيك. جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقب ختام اليوم الأول لاجتماعات وزراء خارجية حلف "الناتو"، اليوم الثلاثاء. 

    وتابع ستولتنبرغ: "لقد أكدنا على الحد من الأسلحة النووية والترحيب بتمديد معاهدة "ستارت 3" الجديدة، مضيفا: "لكن هناك تحديا لأن روسيا والصين تعملان على تحديث ترساناتهما النووية".

    وقال أمين عام "الناتو": "هدفنا هو عالم خال من الأسلحة النووية".

    ولفت ينس ستولتنبرغ إلى أنه تحدث مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون ووزير الدفاع البريطاني، مشيرا إلى أنهما أكدا "أن تعديلات لندن على ترسانتها النووية هو رد على زيادة روسيا والصين لحجم ترسانتيهما".

    ووفقا لصحيفتَي "ذي غارديان" و"ذي صن" اللتين اطّلعتا على الوثيقة المؤلفة من مئة صفحة، فإن الحكومة تخطط لزيادة العدد الأقصى للرؤوس الحربية التي يسمح للبلاد بتخزينها إلى 260، بعدما التزمت سابقا خفض مخزونها إلى 180 رأسا حربيا بحلول منتصف العام 2020.

    ووفقا للصحيفتين، فإن رئيس الوزراء يستند إلى "مجموعة من التهديدات التكنولوجية والعقائدية المتزايدة" من أجل تبرير هذه الخطوة غير المسبوقة منذ الحرب الباردة.

    ويحذّر التقرير من "احتمال" نجاح جماعة إرهابية "في شن هجوم كيميائي أو بيولوجي أو إشعاعي أو نووي بحلول العام 2030" لكن أيضا من "التهديد النشط" من روسيا و"التحدي المنهجي" من الصين.

    ويذكر التقرير أن "الحد الأدنى من الردع النووي الموثوق والمستقل للناتو يبقى ضروريا لضمان أمننا".

    إنفوجرافيك - الأسلحة النووية الأمريكية في أوروبا
    © Sputnik
    الأسلحة النووية الأمريكية في أوروبا

    انظر أيضا:

    حرب نووية بين بريطانيا وروسيا... آخر حرب في تاريخ البشرية
    بينها السلاح النووي… 5 أسلحة صينية تجعل الجيش الباكستاني أكثر قوة
    بايدن يخطط لخفض الإنفاق على الأسلحة النووية
    صحيفة: بريطانيا لن ترد على هجوم روسيا النووي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook