23:42 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حذرت وكالتان تابعتان للأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، من أن خطر المجاعة أصبح أكبر في 3 دول منكوبة بالنزاعات، وقد يحدث في الأشهر المقبلة أو ربما حدث بالفعل الآن، من بين 20 دولة مهددة.

    وذكر برنامج الأغذية العالمي ومنظمة الأغذية والزراعة في تقرير مشترك، أن نحو 34 مليون شخص يواجهون بالفعل جوعا حادا في جميع أنحاء العالم، مشيرا إلى أن الدول التي تواجه الخطر المحدق هي اليمن، وجنوب السودان، ونيجيريا (شمالي البلاد).

    وقال مدير برنامج الأغذية العالمي ديفيد بيزلي "نشهد كارثة تتكشف أمام أعيننا" ودعا إلى اتخاذ إجراءات عاجلة في اليمن وجنوب السودان وشمال نيجيريا، حسبما نقلت عنه وكالة "فرانس برس".

    وأضاف:

    المجاعة، التي يقودها الصراع، والتي تغذيها الصدمات المناخية ووباء كوفيد، تدق الباب لملايين العائلات.

    وذكر التقرير أنه بالنسبة لليمن وجنوب السودان وشمال نيجيريا "فهناك حاجة إلى عمل إنساني عاجل وواسع النطاق لمنع الجوع أو الموت".

    كانت المناطق الثلاث من بين 20 "بؤرة جوع ساخنة" حددتها وكالتي الأمم المتحدة حيث يهدد انعدام الأمن الغذائي الحاد الحالي بالتدهور بشكل أكبر بحلول يوليو/ تموز بسبب مجموعة من العوامل، من الصراع إلى تفشي الجراد الذي يدمر المحاصيل.

    النقاط الساخنة الأخرى هي أفغانستان وبوركينا فاسو وجمهورية أفريقيا الوسطى وجمهورية الكونغو الديمقراطية وإثيوبيا وهايتي وهندوراس ونيجيريا وزيمبابوي والسودان وسوريا.

    وحذر التقرير من أن أجزاء من سكانها (هذه البلاد) يعانون بالفعل من "استنزاف شديد لسبل العيش وعدم كفاية استهلاك الغذاء وسوء تغذية حاد شديد"، حيث يمكن أن تدفع المزيد من الصدمات الناس "إلى حافة الهاوية".

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة: نحتاج 4 مليارات دولار خلال 2021 لتجنب مجاعة باليمن
    الأمم المتحدة تحذر من مجاعة تهدد 2.3 مليون طفل في اليمن
    الأمم المتحدة: اليمن قد يشهد مجاعة خلال أسابيع
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook