21:22 GMT21 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يتوجه رئيسا المجلس الأوروبي والمفوضية الأوروبية، شارل ميشيل، وأورسولا فون دير لاين، في زيارة إلى أنقرة، يوم 6 أبريل/ نيسان المقبل، للقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

    أمستردام - سبوتنيك. وقال المتحدث الرسمي باسم المجلس الأوروبي بارنيد لاتيس، في تغريدة على "تويتر"، اليوم الاثنين إن: "ميشال وأورسولا يعتزمان القيام بزيارة رسمية إلى تركيا ولقاد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في 6  أبريل/ نيسان".

    وعقدت رئيسة المفوضية الأوروبية، مع أردوغان منذ أيام، اجتماعا عبر "فيديو كونفرنس"، أكدت خلاله على أهمية خفض التصعيد في شرقي البحر المتوسط، بهدف تعزيز الثقة المتبادلة وتحسين العلاقات الأوروبية التركية، مشيرة إلى عزمها مع رئيس المجلس الأوروبي القيام بزيارة رسمية إلى أنقرة عقب انعقاد قمة لقادة الدول الأوروبية الأسبوع القادم.

    وجاء في بيان صحفي منذ أيام، على الموقع الإلكتروني للمجلس الأوروبي: "عقد اجتماع مشترك عبر تقنية الفيديو، بين رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال مع رئيس تركيا رجب طيب أردوغان".

    وأضاف البيان: "تم بحث الوضع في شرقي البحر المتوسط، ومحادثات التسوية القبرصية المقبلة، وأيضا العلاقات المشتركة بين الاتحاد الأوروبي وتركيا".

    وأوضح البيان الصحفي على الموقع الرسمي للمجلس الأوروبي أن ميشال وأورسولا شددا على أهمية خفض التصعيد في البحر المتوسط، وتعزيز الثقة بين الطرفين، وتطوير العلاقات بشكل إيجابي بين بروكسل وأنقرة".

    وأضاف البيان أنه: "تبادل الرؤساء وجهات النظر حول وضع اللاجئين السوريين في تركيا، والوضع في ليبيا وسوريا. ورجح رئيس المجلس الأوروبي، ورئيسة المفوضية الأوروبية، القيام بزيارة محتملة إلى تركيا في أعقاب اجتماعات المجلس الأوروبي في شهر مارس/ أذار".

    ويذكر أن العلاقات الأوروبية التركية قد تدهورت عقب إرسال تركيا وبشكل متكرر سفنا للتنقيب عن الموارد الطبيعية للغاز في المياه المتنازع عليها شرقي المتوسط، ما أثار حفيظة التكتل، خاصة البلدين المجاورين اليونان وقبرص.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook