21:08 GMT14 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    هاجم وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الثلاثاء، الرئيس الأمريكي، جو بايدن، وذلك تعليقا منه على رغبة بلاده في عودة إيران للاتفاق النووي.

    وأعاد ظريف عبر حسابه على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي نشر تغريدة لجو بايدن كتبها عام 2019، يقول فيها: "إنه لمن المؤسف والسخرية أن وزارة الخارجية الأمريكية تريد الآن من إيران الالتزام بنفس الاتفاق الذي انسحبت منه إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب".

    وعلق ظريف على التغريدة القديمة لبايدن: "إدارتكم تسير على نفس خطى ترامب".

    وتابع وزير الخارجية الإيراني متوجها لبايدن: "لقد اتبعت إدارتك نفس خطى ترامب، في الوقت الذي تحاول فيه استخدام حظره غير القانوني كأداة ضغط".

    وواصل ظريف: "ترك العادات السيئة يسبب المرض، حان الوقت لترك هذا الأمر".

    ​وتسعى إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إلى جر إيران لمحادثات تهدف لاستئناف الجانبين الامتثال للاتفاق الذي تم بموجبه رفع العقوبات الاقتصادية عن طهران مقابل فرض قيود على برنامجها النووي لجعل تطوير سلاح نووي أكثر صعوبة.

    وكانت صحيفة "بوليتيكو" الأمريكية قد نقلت أمس الأربعاء، عن مصادر قولها إن إدارة الرئيس جو بايدن "تركز جهودها على كيفية حث إيران على العودة إلى طاولة المفاوضات".

    وكشفت أنّ الإدارة الأمريكية "تنوي طرح مقترح جديد لتشجيع إيران على التفاوض، ويرجح أن الاقتراح سينضج الأسبوع الجاري".

    وأشار المصدر المسؤول، بحسب الصحيفة، إلى أنه من ضمن بنود الاقتراح "مطالبة إيران بتعليق بعض نشاطاتها النووية، مثل تنشيط أجهزة الطرد المركزي المتطورة والعودة عن تخصيب اليورانيوم بنسبة 20%، مقابل إجراءات لتخفيف العقوبات الاقتصاديّة الأمريكية".

    وأكد المصدر أن "من شأن المبادرة الراهنة أن تتفادى أي تصعيد في الموقف".

    انظر أيضا:

    "مقتل 5 آلاف شخص في يوم واحد"... ظريف يغرد مستذكرا "مجزرة حلبجة العراقية"
    ظريف: الأسلحة النووية "وحشية" ورئيس وزراء بريطانيا "منافق"
     سوريا على رأس جدول أعمال لقاء ظريف وجاويش أوغلو
    "نهاية ثقافة الطغيان"... ظريف يعلن أمنياته للعام الإيراني الجديد
    ظريف: محاولات الغرب إحياء الاتفاق النووي تعني "استبدال المجرم بالضحية"
    الكلمات الدلالية:
    الخارجية الإيرانية, أخبار الاتفاق النووي, الاتفاق النووي, أمريكا, جو بايدن, محمد جواد ظريف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook