02:22 GMT13 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 14
    تابعنا عبر

    دعا وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، موسكو وكييف، اليوم الثلاثاء، إلى حل التوترات في أسرع وقت ممكن، وتعهد بدعم جهود السلام بين البلدين.

    أنقرة- سبوتنيك. وأبدى أكار في تصريحاته استعداد أنقرة لتقديم الدعم لمساعدة الجانبين على حل الوضع بأسرع ما يمكن بالطرق السلمية، وقال: "نحن نراقب الوضع عن كثب، لقد أصدرنا بالفعل، نيابة عن الدولة، بيانات حول أمن (أوكرانيا) وسلامة أراضيها".

    وتابع بالقول: "تركيا لا تعترف بضم شبه جزيرة القرم وتراقب عن كثب كيفية معاملة تتار القرم. نحن ندعم أسرع حل ممكن للتوترات بين روسيا وأوكرانيا"، مشيرا إلى أن "أوكرانيا هي الشريك الاستراتيجي لتركيا".

    يوم الاثنين، اجتمعت لجنة الناتو وأوكرانيا في بروكسل لمناقشة ما يعتبرانه "الحشد العسكري الروسي في أوكرانيا وحولها" وتصعيد الوضع في منطقة دونباس.

    وأدان الأمين العام لحلف "الناتو" ينس ستولتنبرغ الوجود الروسي في شبه جزيرة القرم، التي أعيد توحيدها مع روسيا بعد استفتاء يراه الاتحاد الأوروبي غير شرعي، ودعا موسكو مرة أخرى إلى الالتزام باتفاقيات مينسك.

    قالت روسيا مرارا إنها ليست طرفا في النزاع في شرق أوكرانيا، وشددت على أن سكان شبه جزيرة القرم قرروا العودة إلى روسيا من خلال عملية ديمقراطية امتثالا للقانون الدولي.

    عقد اجتماع اللجنة وسط تصاعد التوترات حول البحر الأسود، حيث أرسلت الولايات المتحدة سفينتين حربيتين إلى المنطقة فيما يعتبره الكثيرون عرضًا للتضامن العسكري مع أوكرانيا.

    لا ينفي الكرملين تحرك القوات باتجاه الحدود الأوكرانية، لكنه قال إن التحركات كانت تهدف إلى ضمان الأمن القومي ردا على حشد الناتو بالقرب من الحدود الروسية.

    انظر أيضا:

    الاتحاد الأوروبي: نأمل في تجنب أي تصعيد للنزاع شرقي أوكرانيا
    الكرملين يوضح علاقة قرار وقف الطيران مع تركيا بأزمة أوكرانيا
    الخارجية الروسية: الناتو يحول أوكرانيا إلى برميل بارود
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook