10:50 GMT06 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    رحب وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، بأداء العراق دوره الإقلیمي في المنطقة، معربا عن قلقه من ممارسات داعش الأخيرة.

    وأكد ظريف، خلال لقائه وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، في بغداد، على "متابعة ملف اغتيال الشهيدين قائد فيلق القدس قاسم سليماني، ونائب رئيس الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس ورفاقهما الشهداء"، مشيدا بجهود الحكومة العراقية وكذلك التعاون القضائي المنجز خلال زيارة رئيس السلطة القضائية الايرانية إلى العراق، وذلك حسب وكالة "فارس" الإيرانية.

    وشدد على احترام سيادة ووحدة أراضي العراق، وأكد معارضة ايران لبعض الأعمال العسكرية في العراق وضد الأماكن الدبلوماسية، معلنا استعداد الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدعم العراق للحيلولة دون حدوث مثل هذه الأعمال.

    وقتل قائد "فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، وأبو مهدي المهندس القيادي في الحشد الشعبي العراقي، في 3 يناير/كانون الثاني الماضي، في غارة أمريكية استهدفت موكبهما بالقرب من مطار بغداد.

    وقدم ظريف، في مستهل اللقاء، تعازي الحكومة والشعب الإيراني للحكومة والشعب العراقي خاصة أسر ضحايا حادث الحريق المرير الذي وقع في مستشفى "ابن الخطيب" في بغداد والذي أدى إلى مصرع وإصابة العديد من المواطنين العراقيين.

    وأعلنت وزارة الداخلية العراقية، أمس الأحد، مقتل 82 شخصا في حادثة حريق مستشفى يرقد فيه مصابون بفيروس كورونا في منطقة جسر ديالى جنوب شرقي العاصمة بغداد، فيما قرر مجلس القضاء الأعلى العراقي، توقيف مدير مستشفى ابن الخطيب، في أعقاب الحريق الذي اندلع في المستشفى، وأودى بحياة العشرات.

    انظر أيضا:

    إيران والعراق يعتزمان اتخاذ خطوة عسكرية مشتركة
    تركي الفيصل يكشف "كيف سقط العراق في يد إيران"... فيديو
    الوساطة العراقية.. هل تنجح في إعادة العلاقات بين السعودية وإيران؟
    إيران توافق على وساطة العراق لنزع فتيل التوتر في المنطقة
    تقارب غير معلن... مفاوضات بين السعودية وإيران في العراق تقترب من النجاح
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook