15:35 GMT15 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    كشف المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف، الأسباب التي حدت بموسكو لعدم الرد رسميا بعدعلى على الاقتراح الأمريكي بعقد اجتماع بين الرئيسين فلاديمير بوتين وجو بايدن.

    موسكو - سبوتنيك. واعتبر بيسكوف في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء، أن فكرة عقد لقاء بين بوتين ونظيره الأمريكي بايدن تتطلب تحليلا عميقا، مشيرا إلى أنه في كل مرة تكون التصريحات الأمريكية مرافقة لكلمات حول العقوبات.

    وقال "لا، لم نعط إجابة رسمية، ما زلنا ندرس هذا الاقتراح ونحلل الوضع".

    وأوضح "كما ترون فإن الوضع يتطلب تحليلا عميقا، لأنه في كل مرة يجري الحديث فيها حول القمة من قبل الأمريكيين يكون هذا الحديث مترافقا مع  كلمات حول ضرورة أن تدفع روسيا الثمن وحول حتمية فرض عقوبات جديدة عليها".

    وكان وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، قد صرح أمس، بأنه لا يعرف ما إذا كان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد قبل دعوة نظيره الأمريكي جو بايدن لعقد قمة ثنائية بينهما، لافتا إلى أن المناقشات جارية.

    يذكر أن الرئيس الأمريكي جو بايدن قد اقترح في وقت سابق خلال محادثة هاتفية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن يعقد اجتماعا بينهما في دولة ثالثة.

    إلا أن الولايات المتحدة أعلنت عقب ذلك في 15 أبريل/نيسان الجاري فرض عقوبات جديدة على روسيا، وطرد 10 دبلوماسيين روس.

    وردا على ذلك أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن نهج واشنطن لا يتجاوب مع مصالح شعبي البلدين، وطردت 10 دبلوماسيين أمريكيين وفرضت عقوبات على عدد من المسؤولين الأمريكيين الحاليين والسابقين.

    يشار إلى أن العلاقات بين روسيا والدول الغربية وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية، وبلدان الاتحاد الأوروبي، تدهورت على خلفية الأزمة الأوكرانية، وعودة شبه جزيرة القرم إلى الوطن الأم في مارس/آذار من عام 2014، وفرض الغرب عقوبات على روسيا.

    انظر أيضا:

    بلينكن: لا أعرف ما إذا كان بوتين قد قبل دعوة بايدن لعقد قمة ثنائية
    بايدن: دعوة بوتين شجعتني للعمل مع بلاده على حل مشاكل المناخ
    هفوات كلامية جديدة للرئيس الأمريكي بايدن تطول روسيا وبوتين
    ريابكوف عن لقاء بوتين وبايدن: الكثير يعتمد على خطوات الولايات المتحدة اللاحقة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook